fbpx
أخبار 24/24

القيادة العامة للقوات المسلحة: معبر الكركرات مؤمن بشكل كامل

أفاد بلاغ للقيادة العامة للقوات المسلحة الملكية، اليوم الجمعة، أن معبر الكركرات بين المغرب وموريتانيا، أصبح في الوقت الحاضر مؤمنا بشكل كامل من خلال إقامة القوات المسلحة الملكية لحزام أمني بتعليمات سامية من جلالة الملك، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية.

وأوضح البلاغ أنه “طبقا للتعليمات السامية لجلالة الملك، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، تم يوم 13 نونبر 2020، القيام بعملية، وفقا لقواعد تدخل واضحة تقتضي تجنب أي احتكاك بالأشخاص المدنيين”.

وأضاف المصدر ذاته أنه خلال هذه العملية، فتحت الميليشيات المسلحة للبوليساريو النار على القوات المسلحة الملكية التي ردت عليها، وأجبرت عناصر هذه المليشيات على الفرار دون تسجيل أي خسائر بشرية، مؤكدا أن هذه العملية تأتي على إثر إغلاق ميليشيات البوليساريو للمحور الطرقي العابر لهذه المنطقة الرابطة بين المغرب وموريتانيا.

وأبرز البلاغ أنه “وبعد أن أخذت علما بتدخل القوات المسلحة الملكية الذي تم طبقا للتعليمات السامية لجلالة الملك، نصره الله، أقدمت عناصر ميليشيات البوليساريو عمدا على إحراق معسكر الخيام الذي أقامته، وعمدت إلى الفرار على متن عربات من نوع (جيب) وشاحنات نحو الشرق والجنوب تحت أنظار مراقبي بعثة الأمم المتحدة (المينورسو)”.

وخلص البلاغ إلى أن “معبر الكركرات أصبح الآن مؤمنا بشكل كامل من خلال إقامة حزام أمني يؤمن تدفق السلع والأفراد عبر الممر الذي يربط بين المركزين الحدوديين”.

تعليق واحد

  1. اولا أشكر الجيش المغربي ورجال الأمن البواسل فهم حماة الوطن وكل من ساهم في الدفاع عن بلدنا الغالي ، ولهذا يجب التصدي لهؤلاء الشردمة قطاع الطرق من قبل البوليساريو وعلى راسهم حكام المرادية الخونة والجار السوء الذين هم في المواجهة بيننا مند عقود ومما حصل في الكركرات ومن إستفزازات الغير المقبولة هي مخطط حكام العسكر الخبيث من قبل الجزائر و نصيحتي لولي أمر البلاد حفظه الله ولجميع شرائح المجتمع المدني والعسكري بأن لايسمح لأعدائنا بالزحف على حدودنا كما حصل في الستينات بعدما راحت منا المناطق الشرقية والتي تعتبر أرض المغرب ويجب التصدى بقوة وحزم لمن تسول له نفسه الإقدام على حدودنا وتعطيل مصالحنا القومية من طنجة إلى الكويرة وسيبقى المغرب شامخا عزيزا إلى يوم الدين ومستعدين للدفاع عن وحدتنا الترابية مهما كلفنا ذلك ، تحياتي لكم من الرياض مغربي مقيم في السعودية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى