fbpx
حوادث

التحقيـق فـي قتـل فـلاح بتـازة

فتحت الضابطة القضائية للدرك الملكي بتازة، أخيرا، تحقيقا في ظروف وملابسات وفاة فلاح في الثلاثينات من عمره، عثر عليه بعد ساعات من اختفائه، جثة بجانب واد بالجماعة القروية بني فراسن قبل نقلها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي ابن باجة، لتشريحها بناء على أمر الوكيل العام باستئنافية تازة.
وعاينت عناصر الدرك آثار عنف وضرب وجرح على جثة الهالك المتحدر من دوار بالجماعة نفسها، الذي اختفى في ظروف غامضة بعد مغادرته منزله على متن بغلة، ونشرت عائلته إعلانا بذلك بصفحات مواقع التواصل الاجتماعي خاصة «فيسبوك»، قبل العثور على جثته صدفة من قبل شباب بالمنطقة.
وأوضحت المصادر أن جثة الضحية «ع. ص»، المتزوج والأب، عثر عليها مساء الخميس الماضي بموقع غيلان القريب من مقر الجماعة محسوب على منطقة التسول، إذ بدا مجردا من ملابسه وهاتفه المحمول، فيما لم يعثر على البغلة التي كان يركبها، مشيرة إلى أن فرضية قتله شبه مؤكدة في انتظار نتائج التشريح الطبي.
واستنفر العثور على الجثة، المصالح المعنية، إذ حلت بمسرح الجريمة، السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي والشرطة العلمية والتقنية التي مشطت المكان بحثا عن أي قرينة أو دليل مادي يقود لاكتشاف قاتل الضحية، دون أن تستبعد المصادر احتمال وجود انتقام أو محاولة سرقة أغراضه، انتهت باعتداء جسدي مميت.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى