fbpx
حوادث

فرنسيون ضمن شبكة لترويج المخدرات الصلبة

تواصل مصالح الشرطة القضائية التابعة لأمن الصويرة اعتقالاتها لأفراد شبكة للاتجار في المخدرات الصلبة، جرى تفكيكها نهاية الأسبوع الماضي.
وكشفت مصادر متطابقة ل”الصباح”، أن عدد الموقوفين بلغ إلى حدود مساء الأحد الماضي، ثمانية أفراد بينهم ثلاثة أجانب من جنسية فرنسية، ومغاربة بينهم مروجون ومزودون ينشطون في مناطق مختلفة من أحياء الصويرة.
وذكرت المصادر أن الخيط الأول للعملية كان عن طريق مقيم فرنسي، كان تحت مراقبة الأجهزة الأمنية لعلاقته المشبوهة بمروجي المخدرات، إذ تم رصده وهو يقتني كمية من المخدرات الصلبة من أحد المروجين، خلال ساعة متأخرة من الليل، وخلال عودته تم إيقافه وهو على متن سيارته، وتفتيشه والعثور على كمية من الكوكايين بهدف الاستهلاك.
وأضافت المصادر أن الأجنبي بعد إخضاعه لتدابير الحراسة النظرية، تم إخبار زوجته المغربية بالموضوع، وإبلاغ السفارة الفرنسية بالإجراء، ولدى تعميق البحث معه اعترف باسم وهوية المزود.
وتابعت المصادر أن عناصر الشرطة القضائية انتقلت رفقة كلاب مدربة إلى منطقة الغزوة حيث تبين أن المروج يتحرك من هناك، وبعد مداهمة المحل الذي يحتمي به، جرى إيقافه وتفتيش الشقة ليتم العثور على كميات مختلفة من المخدرات الصلبة، عبارة عن كوكايين وأقراص “الإيكستازي”.
كما تم اعتقال أفراد آخرين من الشبكة، بينهم فرنسية مسنة وابنها، ومروجون آخرون بأحياء مختلفة من الصويرة، يستهدفون أبناء الميسورين بسمومهم البيضاء، وما زال البحث جاريا عن عناصر أخرى من الشبكة.
عزيز المجدوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى