fbpx
حوادث

علم “داعش” يستنفر السلطات باشتوكة

أثار حادث رفع راية تعتبر رمزا لما يسمى بـتنظيم الدولة الإسلامية، المعروف اختصارا بـ”داعش”، أول أمس (السبت)، بدوار “أُوخريب” التابع للجماعة الترابية بلفاع، حالة استنفار قصوى وسط مختلف الأجهزة الأمنية بعمالة اشتوكة آيت باها. وعلمت”الصباح”أن مصالح القيادة الإقليمية لمديرية مراقبة التراب الوطني بعمالة اشتوكة آيت باها، معززة بفرقة من الدرك الملكي والسلطات المحلية، ضبطت شخصا متهما بتعليق ورفع علم”داعش” على عمود فوق بناية وسط الدوار.
وجرى إيقاف المتهم، بعد أن فتحت عناصر الدرك الملكي بحثا وتحقيقا في النازلة، مع مجموعة من سكان الدوار، عاينوا الحادث، حيث تم التعرف على هوية المشتبه فيه، ليتم إيقافه، ونقله إلى مقر الدرك الملكي للاستماع إليه حول ملابسات الواقعة.وكان تجمهر عدد من أبناء الدوار حول موقع رفع علم”داعش”، قبل أن تحل مختلف أجهزة السلطات الأمنية والسلطات المحلية ومصالح مراقبة التراب الوطني بموقع النازلة. وتم سحب العلم وحجزه وإيقاف المشتبه فيه. ويتم الاستماع إليه بعد إخضاعه للاعتقال الاحتياطي، بتعليمات من النيابة العامة، للتحقيق معه والكشف عن خلفيات ودوافع رفعه راية التنظيم الإرهابي.
محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى