fbpx
أســــــرة

الثدي الذكري … إحراج ومعاناة

سببه عدم توازن مستويات الهرمونات وتراكم الدهون والعلاج يتطلب الأدوية أو الجراحة

يعتبر هرمون “التستوستيرون” المسؤول عن إظهار الصفات الذكورية البدنية، كما يؤثر أيضا على الدافع الجنسي والمزاج لدى الرجال، وقد يؤدي انخفاض نسبة هذا الهرمون عند الرجال إلى حدوث ظاهرة تثدي الرجل، بمعنى نمو حجم ثديه بشكل أكبر من الطبيعي، وعادة ما تنخفض مستويات هرمون “التستوستيرون” بشكل طبيعي، مع التقدم في العمر مما قد يؤدي إلى انخفاض الرغبة الجنسية، وضعف الانتصاب وقلة عدد الحيوانات المنوية، بالإضافة إلى كبر حجم الثديين.

أدويـة تغيـر شكلـه

اضطرابات هرمونية و قصور الغدد التناسلية من الأسباب

 يعتبر تضخم الثدي عند الرجال، من أكثر المشاكل التي تسبب إحراجا كبيرا، لأنه في الكثير من الأحيان يصير ثدي الرجل كبيرا، ويشبه، أثداء النساء.
ورغم محاولات اخفاء الثدي، يظهر بشكل واضح، عند ارتداء ملابس خفيفة، ما يزيد من احراج الرجل، فيبحث عن الحلول. ومن بين الأسباب التي تكون وراء تضخم ثدي الرجل، حسب ما يؤكده الاختصاصيون، التغيرات الهرمونية، إذ يتحكم الهرمونان، التستوستيرون والإستروجين، في السمات الجنسية لدى الرجال والنساء، علما أن التستوستيرون يتحكم في السمات الرجولية، مثل الكتلة العضلية وشعر الجسم، فيما يتحكم الإستروجين في السمات الأنثوية، بما فيها نمو الثديين.
وفي الوقت الذي يعتقد فيها الكثيرون أن الإستروجين هرمون يقتصر على النساء، فإن الرجال ينتجونه أيضا، وإن كان بكميات قليلة في الأحوال الطبيعية، إلا انه قد تؤدي مستويات الأستروجين المرتفعة للغاية، أو غير المتوازنة مع مستويات التستوستيرون في الرجال إلى تضخم الثدي.
 كما أن بعض الأدوية، قد تسبب تضخم الثدي من قبيل مضادات الأندروجينات، التي تستخدم عادة لعلاج تضخم البروستاتا وسرطانها والحالات المرضية الأخرى، إضافة إلى أدوية أخرى، تحتوي على الستيرويدات البنائية والأندروجينات التي يصفها الأطباء لحالات مرضية معينة، أو التي يتناولها أحيانا الرياضيون بطريقة غير سليمة لبناء العضلات وتحسين الأداء الرياضي.
ومن بين لائحة الأدوية التي يمكن أن تكون وراء تضخم الثدي، الأدوية المضادة للقلق، مضادات الاكتئاب، وبعض أنواع المضادات الحيوية.
كما أنه من أسباب تضخم الثدي، وهو المشكل الذي يسبب إحراجا كبيرا للرجال، ويمكن أن تكون له مضاعفات أخرى، الإصابة بقصور الغدد التناسلية، سيما في الحالات التي تتداخل مع الانتاج الطبيعي لهرمون التستوستيرون.

ويرى الاختصاصيون أن بعض الأورام مثل التي تصيب الخصيتين، والغدد الكظرية، أو الغدة النخامية، ما يتسبب في إنتاج هرمونات تغير الاتزان الهرموني الذكري والأنثوي، من أسباب تضخم الثدي عند الرجال، إلى جانب فشل الكبد والتليف، والذي يرتبط، بسبب التغيرات في المستويات الهرمونية المتعلقة بمشاكل الكبد أو أدوية التليف. وفي الوقت الذي لا يستفيد فيه الجسم من التغذية الكافية، تنخفض مستويات هرمون التستوستيرون, بينما تظل مستويات هرمون الإستروجين ثابتة، ما يتسبب في اختلال توازن الهرمونات، ويكون السبب في تغير حجم الثدي وتضخمه.
يشار إلى أن ممارسة الرياضة من بين الخطوات التي تقي من تضخم الثدي عند الرجال، وأيضا ترهله، سيما التمارين التي تركز على الجزء العلوي من الجسم والتي تساعد على تحسين لياقة الجسم.
إيمان رضيف

لمعلوماتك
< غالبا ما يرغب الطبيب في التأكد من أن تورم الثدي، بسبب تثد ذكري وليس حالة أخرى، من الحالات الصحية التي يمكن أن تسبب أعراضا مشابهة

< تتكون لدى بعض الصبية والرجال دهون في الثدي تبدو وكأنها تثد ذكري، ويختلف ذلك عن التثدي الذكري، ولا يحتاج لمزيد من الفحص والتقييم.

< رغم أنه غير شائع في الرجال، إلا أن سرطان الثدي قد يحدث، لذا فإن كبر حجم أحد الثديين لدى الذكور أو في وجود عقدة صلبة فيه يزيد من القلق حول احتمال إصابة الرجل بسرطان الثدي.

< تتمثل أعراض سرطان الثدي عند الرجال التي يجب أن تثير التساؤلات والقلق في وجود كتلة بمنطقة الثدي، والإفرازات المختلفة من الحلمة الجروح في جلد الثدي، و حدوث طفح حول الحلمة.

< عندما يشك الرجل بإصابته بسرطان الثدي يجب أن يتوجه للطبيب لفحص الثدي من أجل تحديد إن كانت هذه الأعراض ناتجة عن السرطان فعلا، وقد يضطر الرجل للخضوع لفحص آخر أو سلسلة فحوصات لإعطاء تشخيص نهائي لظهور المرض.

العملية الجراحية
إذا كان الشخص المصاب منزعجا من حجم الثديين، ويراهما ما زالا كبيرين حتى بعد العلاج الأولي أو الخضوع للملاحظة، فقد يوصي الطبيب بإجراء عملية جراحية. وهناك خياران لإجراء جراحة التثدي الذكري، الأول يتعلق بشفط الدهون، وفي هذه الجراحة تزال الدهون الموجودة بالثديين وليس أنسجة غدد الثدي نفسها.
وهناك أيضا استئصال الثدي، وفي هذا النوع من الجراحات تزال أنسجة غدد الثدي، ولا تتم الجراحة غالبا إلا بإحداث شقوق صغيرة، إذ يكون هذا النوع من الجراحات، طفيف التوغل ويستغرق الاستشفاء وقتا أقل.

75 في المائة من الحالات سببها مجهول

يقول الأطباء أنه عند العلاج يجب الأخذ بعين الاعتبار أن في 75 بالمائة من الحالات سبب إصابتها مجهول. ويتم علاج تثدي الرجل عن طريق إجراء عملية جراحية بشكل عام، وتتم الجراحة باعتماد التخدير العام.
وهناك العديد من الخيارات للعملية الجراحية، ففي حال كان التثدي عبارة عن تضخم غدة ثدي بالأساس، يتم استئصال المركب الغدي، عبر شق يتم إحداثه على حافة الحلمة. وتتلاشى الندبة الناتجة عن العملية مع مرور السنين. إذا كان الثدي متضخما نتيجة لأنسجة ذهنية زائدة، يتم إجراء شفط لهذه الدهون. وهناك حالات أخرى يكون فيها التثدي ناجما عن المركب الغدي وأنسجة ذهنية، فيتم إجراء عملية استئصال مفتوحة مع شفط للدهون. وهناك اعتبار آخر في اختيار نوعية الجراحة، يتعلق بكمية الجلد الزائد. ويقرر الجراح فيما إذا كانت هناك حاجة لإزالة الجلد، إضافة للغدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى