fbpx
الرياضة

متولي ينقذ سلامي

مدرب الرجاء اعترف بتراجع المستوى وشبيل راض عن أداء لاعبيه

اعتبر جمال سلامي، مدرب الرجاء الرياضي، الفوز على سريع وادي زم (1 – 0)، أول أمس (الأحد)، حاسما في السعي وراء لقب البطولة، خلال المباراة التي جمعتهما لحساب مؤجل الجولة 22 من البطولة.
وأرجع سلامي في تصريح بعد المباراة، تراجع مستوى الرجاء في المواجهات الأخيرة، إلى ضغط المباريات، ومشاركة بعض اللاعبين الذين تغيب عنهم التنافسية، وقال “أشكر نغوما والوردي على المجهودات التي قدماها رغم غياب التنافسية، وأدرك أن ضغط المباريات في هذه الفترة الحاسمة يرخي بظلاله على جميع مكونات الفريق”.
وختم سلامي” هدفنا التتويج باللقب، وبغض النظر عن الأداء، المهم هو ثلاث نقاط».
من جهته، أكد منير شبيل، مدرب سريع وادي زم، أن فريقه قدم أداء جيدا أمام الرجاء، وكاد يعود بنقطة التعادل من البيضاء، لولا ضربة الجزاء.
وكشف شبيل أنه راض عن أداء لاعبيه في المباراة، وأن هزيمة صغيرة أمام فريق الرجاء، ليست مخجلة.
وختم شبيل أن فريقه قدم إلى البيضاء من أجل تقديم مستوى جيد وهذا ما حصل” راضون عن الأداء وليس على النتيجة”.
وأنقذ الهدف الذي سجله محسن متولي، رأس جمال سلامي من الإقالة، بعد أن تعالت أصوات الاحتجاج على مردود الرجاء الرياضي في الآونة الأخيرة.
وتمكن الرجاء من المحافظة على الصدارة إثر فوزه على وادي زم، برصيد 52 نقطة، متبوعا بنهضة بركان ب50 نقطة، في حين تراجع الوداد الرياضي، إلى المركز الثالث برصيد 49 نقطة بعد عودته بالتعادل من تطوان.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى