fbpx
الرياضة

مفاوضات مع السلطات لإنقاذ البطولة

عصبتا الاحتراف والهواة طالبتا بتسهيل التحاليل وتعديل الحجر وست حالات جديدة ببني ملال

طلبت العصبة الاحترافية من فوزي لقجع، رئيس جامعة كرة القدم، تقديم مقترح لوزارتي الصحة والداخلية، من أجل تمتيع الأندية من بعض الاستثناءات، في طريقة إجراء تحاليل كورونا، وتدبير الحجر الصحي، لتفادي تأجيل مباريات أخرى.
وسبق لعصبة الهواة أن قدمت مقترحا مماثلا، وطلبت من رئيس الجامعة التدخل لدى وزارة الصحة، لتسهيل إجراء الفرق للتحاليل، بعدما تعذر على عدد من الفرق إجراؤها في الوقت المحدد قبل المباريات، حسب ما ينص عليه بروتوكول الجامعة.
واعتبرت مصادر من العصبة الاحترافية أن طريقة تدبير وزارة الصحة والسلطات المحلية بعدد من المدن والأقاليم والجهات للحجر الصحي للمخالطين تسببت في بعض المشاكل، وتأجيل عدد من المباريات، وقد تفرض تأجيل أخرى مستقبلا، خصوصا في ما يتعلق بالحجر على جميع المخالطبين لأسبوعين، والتأخر في تسليم نتائج التحليلات.
وأوضحت المصادر نفسها أن العصبة الاحترافية لا تبحث عن امتيازات خارج القانون، أو عن تفضيل اللاعبين عن باقي المواطنين، وإنما عن صيغة موحدة بين بروتوكول الجامعة وبروتوكول وزارة الصحة.
واعتادت الأندية على إجراء التحاليل في ملاعبها، أو مقر إقامتها من قبل وحدات تابعة لوزارة الصحة، إلا أن هذه العملية توقفت، وصار لزاما على الفرق التنقل إلى المراكز المعتمدة، من أجل إجراء التحاليل، أو التعاقد مع مختبرات خاصة.
وبخصوص الحجر على جميع المخالطين، فإن مقترح الجامعة والعصبة يقضي بعزل الحالة، أو الحالات المصابة، وإخضاع باقي المخالطين للتحاليل، على أساس عودتهم إلى التداريب، بمجرد ظهور النتائج، وليس بعد مرور 14 يوما، كما حدث مع النادي القنيطري في وقت سابق، أو منع الفريق المعني من التمرن والمباريات والتنقل، كما حدث مع الكوكب المراكشي.
وأوردت “الصباح” في وقت سابق وجود تناقضات بين البروتوكول الذي أعدته الجامعة للتداريب والمباريات، والبروتوكول الذي وضعته وزارة الصحة والسلطات، في ما يتعلق بتدبير ملف كورونا.
وتخشى الجامعة منع المختبرات الخاصة من إجراء فحوص كورونا لغير المسافرين، ما سيزيد من مشاكل الأندية.
وتعاني أندية الهواة مشاكل أكبر، بالنظر إلى ضعف الموارد المالية، ما جعل فرقا تلعب مباريات دون إجراء التحاليل، فيما أجلت عدة مباريات، لهذا السبب.
على صعيد آخر، سجلت ست حالات جديدة للإصابة ب”كورونا” برجاء بني ملال أمس (الأحد)، يتعلق الأمر بلاعبين اثنين ومرافقين.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى