fbpx
الصباح الـتـربـوي

ياسين يشعل الحرب بين الوفا والعدل والإحسان بالجديدة

الوزير يؤدب قياديا في الجماعة لتغيبه دون مبرر والأخير يعتبر الأمر تصفية حسابات لمواقفه السياسية

خرج وزير التربية الوطنية عن صمته في ما أصبح يعرف محليا ووطنيا بقضية قيادي جماعة العدل والإحسان بنيابة الجديدة الذي “عاقبته” الوزارة، بسبب حضوره مؤتمرا عالميا حول “مركزية القرآن”، نهاية السنة الماضية، بتركيا.
وردت وزارة التربية الوطنية، في بلاغ رسمي صدر زوال أول أمس (الاثنين)، على ما تداولته  بعض الصحف الورقية والإلكترونية حول الوقفات الاحتجاجية لبعض تلاميذ الثانوية التأهيلية محمد الرافعي بنيابة الجديدة تضامنا مع  أستاذ لمادة التربية الإسلامية يعمل بالمؤسسة نفسها، مؤكدة أن الأستاذ عرض على أنظار المجلس التأديبي بسبب


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   


شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى