fbpx
الصباح الـتـربـوي

التربية البدنية غائبة في التعليم الابتدائي الخصوصي

افتقار غالبية المؤسسات إلى الملاعب رغم أهميتها في التكوين العقلي والبدني للتلميذ

تنعدم حصص التربية البدنية، في غالبية المؤسسات التعليمية الابتدائية الخاصة بجهة فاس بولمان، اللهم حالات قليلة جدا يلجأ أصحابها إلى التعاقد مع قاعات رياضية لفنون الحرب، لإجراء أنشطة رياضية غير منتظمة في المجال، غالبا ما يشرف عليها أصحاب تلك القاعات، في غياب أساتذة متخصصين في المادة، ما يفرغها من محتواها كمادة أساسية في التكوين التربوي للتلميذ.


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
زر الذهاب إلى الأعلى