fbpx
أخبار 24/24

ثانوية طه حسين تتحول إلى مختبر تحاليل

يتساءل سكان حي ميموزا بالقنيطرة عن الجهة التي رخصت وسمحت بإجراء تحاليل “كوفيد 19” بالثانوية التأهيلية طه حسين على بعد أيام من بداية الموسم الدراسي.
وأفادت مصادر أن المؤسسة الثانوية فتحت أبوابها لعاملات وعمال شركات المنطقة الصناعية الحرة أولاد بورحمة، مشيرة إلى أن عشرات الحافلات التي قصدت الثانوية تحمل على متنها مئات من الأجراء لإجراء التحاليل، ما يمثل خطرا على العاملين بهذه الثاويات وتلاميذ السنة الأولى من البكالوريا، الذين كانوا سيختبرون في بداية الشهر المقبل، قبل أن يتقرر تأجيل الاختبارات إلى موعد لاحق.
وأكدت المصادر ذاتها أن جل هؤلاء الأجراء لا يرتدون الكمامات ولا يحترمون التباعد الجسدي، ما أثار هلعا في صفوف سكان المناطق المجاورة للثانوية، خاصة أن العاملات والعاملين كانوا يترددون على محلات المواد الغذائية، من أجل اقتناء ما يسدون به رمقهم في انتظار وصول دورهم لإجراء التحاليل.
ولم تتخذ السلطات المحلية أي إجراءات وقائية لحماية سكان المناطق المجاورة، إذ أن مئات العاملين والعاملات المحتمل حملهم للفيروس ظلوا يجوبون الشوارع والمحلات المجاورة للثانوية طيلة اليوم، علما أن هناك من يحتمل حمله للفيروس ويمكن أن ينشره بالمنطقة.
ويطالب السكان المجاورين للثانوية بفتح تحقيق، من أجل معرفة الجهات التي وافقت على إجراء التحاليل بالثانوية، ومحاسبة المسؤولين عن هذه الممارسات، التي تشكل خطرا على القاطنين بالمناطق المجاورة للثانوية، وتهدد بانتشار بؤر وبائية بالمدينة.

عبد الواحد كنفاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى