fbpx
أسواق

“فيفاندي” تحسم قريبا في بيع حصتها من “اتصالات المغرب”

محللون ماليون اعتبروا أن مراجعة وكالة “موديز” لتنقيطها الخاص بالمجموعة سيسرع بإتمام الصفقة

اعتبر عدد من المحللين الدوليين أن بيع المجموعة الفرنسية لحصتها في اتصالات المغرب، البالغة 53 في المائة من رأس المال، من الراجح أن يتم خلال أبريل المقبل، بالنظر إلى عدد من المعطيات، من أهمها مراجعة وكالة التنقيط «موديز» تقييمها للمجموعة، إذ خفضت تنقيطها حول آفاق المجموعة من مستقر إلى سلبي، وذلك بناء على بعض المؤشرات المرتبطة بنشاط المجموعة وفروعها، وعلى رأسها المنافسة الشرسة التي يواجهها فرع المجموعة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى