fbpx
الرياضة

حراك للإطاحة بلجنة السلة

جمعيات وأندية تشكو اللجنة المؤقتة وتطالب بتدارك الأخطاء واحترام القانون

دعت أندية وجمعيات رياضية إلى إنقاذ جامعة السلة، من خلال شكاية موجهة إلى عثمان الفردوس، وزير الثقافة والشباب والرياضة، ضد اللجنة المؤقتة.
وجاء في الشكاية، «يؤسفنا أن نرفع شكايتنا ضد رئيس اللجنة المؤقتة، بهدف إنذاره لتصحيح الوضع، وتغليب منطق القانون والضوابط السليمة، عوض السير على النهج نفسه، الذي سارت عليه اللجنة السابقة، ونحن مستعدون لإنجاح مهامه».
وحددت الشكاية المذيلة بختم أندية وجمعيات، مجموعة من الأخطاء، من بينها «اعتماد انتقائية غير بريئة، بدل الاعتماد على الحوار والتواصل مع كافة الأندية بطريقة مؤسساتية عبر المحاضر والبلاغات، وفق مقاربة تشاركية، واعتماد قاعدة أندية بملفات لا تستوفي الشروط القانونية والأهلية، ما يجعل الانتخابات متحكما فيها، وإحياء الجموع العامة الانتخابية للعصب الجهوية غير القانونية، رغم الاعتراض عليها، لأنها محدثة وفق نظام أساسي غير مصادق عليه من قبل الجمع العام للجامعة والوزارة الوصية، إضافة إلى رفض الاطلاع على النسخة الرسمية للنظام الأساسي للجامعة المصادق عليه في جمع 29 فبراير 2020، دون التداول في مقتضياته، ودون عرض اقتراحات الجمعيات للتداول فيها، ناهيك عن عيوب جوهرية للنظام الأساسي للجامعة، وهو ما يتعارض مع مقتضيات الدستور والأنظمة الأساسية والعامة للاتحاد الدولي لكرة السلة.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق