fbpx
ملف الصباح

مراهنون بالناظور يعيشون على أحلام الثروة

محلات ومقاه تجمع فئات مختلفة يوحدها الربح أو الخسارة

تختلف الأسباب و«البلية» واحدة، كما يقول كريم، مراهن قديم معروف بين زملائه في أحد مقاهي شارع يوسف بن تاشفين وسط مدينة الناظور.
تعرف هذه المقهى بأنها تجمع فئة من «المبليين» (المدمنين) على ألعاب محددة من القمار، جلهم من الفئات الاجتماعية الضعيفة يبلغ متوسط أعمارهم بين 25 و60 سنة، الكل هنا منهمك في ارتشاف فنجان قهوة (نص نص) بعيون مشدوهة إلى الأوراق التي اشتروها من عند البائع.
في الجهة المقابلة لهذا المقهى وعلى بعد خطوات منها كذلك يوجد محلان مرخصان لبيع ألعاب الرهان، داخلهما عيون مصوبة مثل سهام حادة على الأوراق المستطيلة،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى