fbpx
الأولى

فضيحة… رئيسة جماعة المحمدية تقتحم سوقا للغنم رخص له العامل!!!

فضيحة… رئيسة جماعة المحمدية تقتحم سوقا للغنم رخص له العامل!!!

اقتحمت رئيسة جماعة المحمدية، أمس (الأربعاء)، فضاء تجاريا مؤقتا رخص له عامل العمالة على أرض خاصة بحي السعادة 2.
وقال شهود عيان إن الرئيسة المنتمية للعدالة والتنمية صحبت معها عناصر من الشرطة الإدارية واقتحمت السوق التجاري بطريقة متعجرفة أقرب إلى اسلوب “البلطجة”، حسب وصف الشهود أنفسهم.
وأوضحت المصادر نفسها ان الرئيسة طلبت من مسيري السوق (شركة خاص) عدم فرض رسوم على دخول وبيع رؤوس الأغنام، والا لجأت إلى “سلطاتها” لإزالته من مكانه!!!!! .
واكدت المصادر نفسها ان الرئيسة لم تتفقد السوق التجاري الخاص، إلا بعد مرور اسبوع من إقامته، حيث استقطب عددا كبيرا من التجار والكسابة والزبناء الذين نوهوا كثيرا بمستوى التنظيم واحترام تدابير الوقاية المنصوص عليها في الدليل العملي الذي أصدرته وزارة الفلاحة والصيد البحري بهذا الخصوص.
وجاءت رئيسة الجماعة متأخرة إلى المكان لفرض شروطها واوامرها التي لا أساس لها من القانون مادامت العقار الذي أقيم عليه السوق لا ينتمي إلى العقارات الجماعية المخصصة لمثل هذه الأنشطة التجارية.
وقال مصدر مقرب من الشركة الخاصة، أن الأخيرة تقدمت بطلب إلى العمالة من أجل إقامة سوق للاغنام وفق المواصفات والمعايير والشروط المنصوص عليها في الدليل العلمي.
وقال المصدر نفسه ان الطلب المقدم للعمالة للحصول على عقار خاص كان مرفقا بتصميم خاص والاستثمار المخصص لذلك والمواد البشرية التي ستسهر على السوق.
واكد المصدر أن لجنة متكونة من جميع المصالح ذات الصلة (وزارة الصحة، وزارة الفلاحة، الشؤون الاقتصادية، اونسا…) درست الموضوع من جميع جوانبه وحررت محضرا يجيز فيه استغلال العقار الخاص لإقامة سوق لبيع الأضاحي.
وقال إن السوق انطلق في الأسبوع الماضي بجميع المواصفات المنصوص عليها في الدليل العلمي، قبل أن يفاجأ المسيرون بتدخل الرئيسة الذي اعتبروه شططا في استغلال السلطة وتحديا لقرار صادر عن وزارة الداخلية في شخص عمالة المحمدية.

يوسف الساكت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق