fbpx
الرياضة

إشعلالن يرغب في حمل قميص الأسود

قرر أمين إشعلالن، الوافد الجديد على الدفاع الحسني الجديدي، خلال الصيف الجاري، حمل قميص المنتخب الوطني، رغم الضغوطات التي تلقاها من فرنسا والجزائر.
وأكد جوليان بيجول، وكيل أعمال اللاعب، في تصريح لـ “الصباح”، أن إشعلالن قرر حمل قميص الوطني المغربي، رغم المتابعة الواسعة التي تلقاها من فرنسا والجزائر، والضغوط التي حاولا أن يمارسها عليه، بالنظر إلى حمله الجنسيتين الفرنسية والجزائرية، إلى جانب الجنسية المغربية.
وأضاف بيجول أن إشعلالن قرر حمل قميص الأسود، قبل أن يوقع للدفاع الحسني الجديدي، بالنظر إلى حبه الشديد للمغرب، وإلى رغبته في أن يكون الحارس الأول للمنتخب المغربي، مشيرا إلى أنه يسعى ليقدم مستوى جيد في البطولة الوطنية الموسم المقبل.
ويملك إشعلالن سجلا كبيرا في فرنسا، بعد أن سبق له مجاورة مونبوليي الفرنسي، وحمل قميص منتخب الديكة لأقل من 16 سنة و19، وتوج رفقة الأخير بلقب الدوري الفرنسي، كما أنه خاض فترة قصيرة مع الفريق الاحتياطي لموبوليي.
ووجه ببيرنار سيموندي، مدرب المنتخب الأولمبي، الدعوة إلى إشعلالن، للتجمع الأخير الذي كان مبرمجا في مارس الماضي، غير أنه ألغين بسبب توقف النشاط الرياضي، بعد تفشي وباء “كورونا” في العالم.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق