fbpx
الصباح الـتـربـوي

الوزارة مطالبة بتكوين أساتذة متخصصين في التربية البدنية

أكد الكثير من الباحثين والمهتمين بالشأن التربوي، على أن أزمة التكوين التربوي، لا تكمن في غياب التشريعات ولا الوسائل والبنيات، وإنما تكمن في طبيعة المنظومة التربوية ذاتها وفي جزء كبير منها في الموارد البشرية ومن خلالها ما يعيشه المجتمع المغربي على مستوى أغلب القطاعات، مما يجعل حلها رهينا بإصلاح شمولي وفق مشروع متكامل ينبني على إرادة قوية تحتكم إلى آليات مضبوطة للحكامة والمحاسبة والتدبير العقلاني التشاركي والمراقبة والتتبع والمتابعة الدقيقة.
ورغم أن المخطط الاستعجالي، خصص حيزا مهما للتربية البدنية والرياضة المدرسية، من خلال المشروع السادس من المجال


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى