fbpx
الأولى

تحت الدف

بعد غياب طويل، عاد حامي الدين، القيادي في “بيجيدي”، الذي مازال شبح الشهيد أيت الجيد يلاحقه، إلى خوض حروب “مجانية” على أحزاب يرفض أي تقارب معها. حامي الدين نصب نفسه حاكما جديدا على الأحزاب، وبدأ “يفتي” ويوزع الاتهامات، ويقترح الحلول من أجل “المصالحة”. مناسبة هذا الكلام، الاتهاماتأكمل القراءة »

هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى