fbpx
الرياضة

لاعبو سيدي قاسم يضربون

رفض لاعبو اتحاد سيدي قاسم لكرة القدم خوض التداريب، أول أمس (الاثنين)، احتجاجا على صرف المكتب المسير راتب شهر فقط، رغم توصله ب200 مليون.
وأوضح المصدر أن اللاعبين قرروا العودة إلى سيدي قاسم، بداية الأسبوع الماضي وإجراء تحاليل الكشف عن الإصابة بفيروس كورونا، كما خاضوا مجموعة من الحصص التدريبية بملعب الجوهرة، قبل أن يعلنوا مقاطعتهم للتداريب أول أمس (الاثنين).
من ناحية ثانية، انخرطت مجموعة من قدماء لاعبين المنتخب الوطني لكرة القدم في مقدمتهم صلاح الدين بصير وعبد الإله فهمي، إضافة إلى جمهور اتحاد سيدي قاسم في دول أوربية وآسيوية في حملة لنشر فيديوهات تضامنية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، معبرين عن  استيائهم وغضبهم من إغلاق ملعب العقيد العلام، مطالبين المسؤولين  والسلطات المحلية بالتسريع بانطلاق الأشغال المعلقة لأزيد من ثلاث سنوات.
خ . م (سيدي قاسم)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق