fbpx
اذاعة وتلفزيون

إيسو يحكي آلام “بشرى”

عاد طه ايسو اليوتوبر المغربي الشهير، إلى متابعي قناته الرسمية على موقع “يوتوب” بفيديو جديد، أثار إعجاب الكثيرين، إذ حقق خلال ساعات قليلة من طرحه، حوالي نصف مليون مشاهدة.
 وظهر طه في الفيديو، الذي صوره فبراير الماضي، أي قبل اندلاع أزمة فيروس كورونا المستجد، رفقة امرأة تدعى “بشرى”، تعيش حالة تشرد ووحيدة، رغم أنها كبيرة في السن، إذ حرص قبل الخوض في بعض تفاصيل حياتها المؤلمة، أن يخرج ضحكتها ويستمد منها طاقتها الايجابية.
وتوقفت المرأة، خلال الفيديو الذي تتجاوز مدته 22 دقيقة، عند محطات كثيرة في حياتها، مشيرة إلى أنها اضطرت إلى مغادرة منزل عائلتها بعدما استولى إخوانها على حقها في الإرث.  فمعاناة بشرى لم تتوقف عند هذا الحد، إذ كشفت أنها تعرضت لاغتصاب نتج عنه حمل، مؤكدة أنه مباشرة بعدما أنجبت رضيعتها تخلت عنها ووضعتها في إحدى الخيريات.
فخلف مرح وابتسامة المرأة، تختبئ معاناة كثيرة، قد يكون أقرب المقربين منها، يجهلون تفاصيلها، سيما أنها تحاول نسيان ما عاشته وعيش الحاضر بحلوه ومره، من أجل ذلك  حاول طه، إسعاد المرأة، وحقق لها إحدى أمنياتها، إذ اقتنى لها هاتفا ذكيا محمولا.

إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى