وطنية

الاتحاد الدستوري يوسع تحالفه مع الأحرار

عقد المكتب السياسي لحزب الاتحاد الدستوري اجتماعا بأعضاء الفريق النيابي بمجلس النواب، بناء على طلب تقدم به هؤلاء إلى الأمين العام للحزب، محمد أبيض، بمبادرة من البرلماني عبد اللطيف مرداس. وعلمت “الصباح” أن اللقاء الذي انعقد الثلاثاء الماضي، بمقر الاتحاد الدستوري بالبيضاء، حضره عدد من أعضاء المكتب السياسي، والنواب البرلمانيين في الفريق الدستوري، وذلك لمناقشة مسائل تتعلق بالتنظيم الحزبي والتحضير للمؤتمر والعمل البرلماني للفريقين بالغرفتين الأولى والثانية، علاوة على التحضير للمؤتمرات الجهوية في أفق المؤتمر الوطني المقبل للحزب، الذي تقرر أن يكون في يونيو من السنة الجديدة.
وفي السياق ذاته، قال محمد جودار، عضو الفريق النيابي التجمعي الدستوري الموحد، إن الاجتماع كان مخصصا لمناقشة التحضيرات الجارية لعقد مؤتمرات جهوية للحزب، مضيفا أن الاجتماع ثمن التحالف القائم بين الاتحاد الدستوري والتجمع الوطني للأحرار، في شكل الفريق التجمعي الدستوري الموحد بمجلسي النواب والمستشارين، كما سيتم توسيعه في المدن والجماعات، مشيرا إلى أن التدخلات أجمعت على أن الأمر يتعلق بتحالف استراتيجي يهدف إلى توحيد المشهد الحزبي أولا، وبناء تقاطبات قوية تخدم فكرة التقاربات السياسية في أفق الانتخابات المقبلة، إذ أكد جودار أن الاتفاق جرى حول ضرورة تثمين هذا التحالف على صعيد المدن.
واعتبر جودار أن التحالف الذي يقوده حزبا الاتحاد الدستوري والأحرار، ويشتغل في تنسيق مع الأصالة والمعاصرة في إطار لجنة عمل مشتركة بين الأحزاب الثلاثة، من شأنه أن يعزز فكرة التحالفات التي تتأسس على تقارب سياسي وفكري أكثر منه انتخابيا، مثيرا أن التحالف بدأ يعطي نتائجه سواء في ما يتعلق بتنسيق المواقف داخل البرلمان، أو تشكيل كتلة برلمانية تضمن حضورا وازنا للحزبين داخل المؤسسة التشريعية، مستبعدا ما راج حول فك الارتباط مع الأحرار، بالنظر إلى أنه، يقول جودار، مبني على تحالف استراتيجي وليس تكتيكا انتخابيا، مضيفا أن مواقف الاتحاد الدستوري ضمن التحالف لم تناقش أصلا داخل الاجتماع الذي حضره البرلمانيون الدستوريين وأعضاء المكتب السياسي، يتقدمهم الأمين العام للحزب.

إ. ح

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض