fbpx
الرياضة

ليفربـول يحقق حـلم 30 سـنـة

كـــلــوب أجــهـش بالـــبكـاء بعــد مــــوســــــــم حـطـم فيه كــل الأرقــام

أنهى ليفربول 30 سنة من الانتظار، ليتوج رسميا، أول أمس (الخميس)، بلقب الدوري الإنجليزي «البريمير ليغ» 19 في مسيرته، بعد خسارة المطارد مانشستر سيتي بملعب تشيلسي بهدفين لواحد، في ختام الجولة 31، ليتوسع الفارق إلى 23 نقطة.
وحقق «الريدز» بقيادة المدرب الألماني يورغن كلوب، الإعجاز في موسم تاريخي، إذ بات أول ناد في تاريخ إنجلترا، يحسم البطولة قبل نهايتها بسبع مباريات، وهو النادي الوحيد في إنجلترا، الذي فاز على كل منافسيه في موسم واحد وفي 24 دورة فقط، فيما قضى سنة كاملة ب»البريمير ليغ» دون خسارة.
وأجمعت الصحافة الأوربية على عظمة إنجاز ليفربول، الذي سيواجه منافسه مانشستر سيتي بملعب الاتحاد بعد أيام، متوجا باللقب، على أن يحصل على ممر شرفي من قبل لاعبي بيب غوارديولا مدرب «السيتي».
وقال يورغن كلوب، الذي ظهر متأثرا في تصريح لقناة «سكاي سبورت»، إن الكلمات تخونه في هذه الظروف الرائعة، مبرزا أنه لم يحتج الكثير لتحفيز لاعبيه الذين كانوا مصرين على تحقيق لقب البطولة منذ بدايتها، بعدما نالوا عصبة الأبطال وكأس العالم للأندية والسوبر الأوربي في ستة أشهر الماضية.ووصف كلوب الفوز بلقب «البريمير ليغ» مع ليفربول، بالأفضل في مسيرته، بعدما أعاد اللقب ل»الريدز»، بعد طول انتظار، في وقت أهدى نجم الفريق المصري محمد صلاح، اللقب لكل جماهيره في الوطن العربي وإنجلترا، وخاصة مصر، شاكرا إياهم على دعمه.
واحتفل لاعبو ليفربول باللقب في فندق خاص، تجمعوا فيه لمتابعة مباراة تشيلسي ومانشستر سيتي، فيما عمت الفرحة أرجاء ملعب أنفيلد في ليلة طويلة، لم يتمكن خلالها الأمن من منع الجماهير السعيدة من الوصول للملعب.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق