fbpx
حوادث

التحقيق في ظروف وفاة مسن

فتحت الضابطة القضائية للدرك الملكي بالمركز القضائي ببنسودة بفاس، تحقيقا في حيثيات وأسباب وفاة ستيني عثر بداية الأسبوع الجاري، على بقايا جثته بضيعة فلاحية مغروسة بأشجار الزيتون بمنطقة عين الشقف بمولاي يعقوب، بعدما اختفى قبل أكثر من شهر في ظروف غامضة من منزل عائلته بمنطقة عين الشكاك بإقليم صفرو.
ونقلت الجثة لمستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس لتشريحها، ومعرفة ما إذا توفي إثر نوبة قلبية، أو نتيجة مضاعفات إصابته بمرض مزمن أو سقوطه ضحية فعل جرمي، بناء على أمر قضائي بذلك والتحقيق في أسباب الوفاة الغامضة، إذ استمع إلى أفراد من عائلته وشهود، بينهم شخص عثر على بقايا جثته، قبل إخبار السلطة والدرك.
وصعب تعرف عائلة الضحية الذي اختفى منذ 7 أبريل الماضي، عليه لاختفاء معالم وجهه. ولم يتعرفوا عليه إلا من خلال بقايا الملابس التي كان يرتديها وأكدها ابنه، قبل التثبت من ذلك بعد أخذ عينة من دم الابن لإجراء التحاليل الجينية اللازمة، فيما مشطت الشرطة العلمية والتقنية المكان، بحثا عن أي قرينة أو دليل مادي يمكن أن يقود إلى فك لغز الوفاة.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى