fbpx
ملف الصباح

طائرة أحيزون… مكتب طائر 

من المقر العام لاتصالات المغرب بالعاصمة الرباط إلى إحدى العواصم الأوروبية، بل حتى من الرباط إلى البيضاء ومنها إلى مراكش، فطنجة، ثم العيون أو الداخلة، لغة المسافات تنمحي ولا يعود للجبال والبحار التي تفصل بين الدول والقارات معنى، ما دام الرئيس المدير العام لاتصالات المغرب تكفيه إشارة واحدة لتحلق طائرته الخاصة وتجوب بقاع العالم لإنهاء الاتفاقيات وإجراء العقود ومواصلة الاجتماعات في واحدة من أقوى مؤسسات عالم الاتصالات.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى