fbpx
الرياضة

حمد الله يمهد لعودته للأسود

قال إن اللعب للمنتخب حلم وحجي: أتمنى أن يكون معنا قريبا

بدا عبد الرزاق حمد الله، الدولي المغربي والمحترف بالنصر السعودي، مستعدا للعودة مجددا إلى المنتخب الوطني، بعدما اعتزل دوليا في وقت سابق قبل 5 أشهر، بسبب سوء فهم بينه وبين الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش.
ولمح حمد الله إلى إمكانية تراجعه عن الاعتزال، عندما أكد عبر حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي “أنستغرام”، أن اللعب للمنتخب الوطني حلم يراود كل لاعب، و”إن شاء الله خير”، في إشارة إلى استعداده مجددا لحمل القميص الوطني، وبالتالي طي خلافه مع بعض زملائه بالمنتخب.
ويأتي حديث حمد الله عن إمكانية عودته للأسود، في سياق جوابه عن سؤال أحد متابعيه بخصوص ما إذا كان مستعدا لطي ملف اعتزاله والعودة إلى أحضان المنتخب.
وزاد حمد الله ليؤكد أن الانتقادات تشكل بالنسبة إليه حافزا مهما لمواصلة العمل والاجتهاد من أجل تقديم مستويات أفضل.
وسبق لهداف النصر السعودي مغادرة معسكر المنتخب الوطني قبل التوجه إلى مصر للمشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا بمصر 2019، بسبب خلاف نشب بينه وبين زميله يونس بلهندة، قبل أن يقرر الاعتزال نهائيا، بعد تأخر وحيد خاليلوزيتش، الناخب الوطني، في دعوته للمنتخب، إضافة إلى توتر علاقته بالمدرب المساعد مصطفى حجي.
وبات حمد الله أحد أبرز المحترفين في الدوري السعودي عبر التاريخ، بعدما توج هدافا له ب34 هدفا، ومحطما مجموعة من الأرقام القياسية، كما قاد النصر السعودي إلى التتويج بلقبي الدوري وكأس “السوبر” في الموسم الماضي.
من جانبه، أكد مصطفى حجي، المدرب المساعد، أن قضية حمد الله مع المنتخب أصبحت من الماضي، مضيفا في تصريحات تلفزيونية: “أتمنى أن يكون معنا في القريب العاجل”.
ومازال حمد الله يخضع للحجر الصحي في السعودية، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، بعدما فشلت كل المحاولات لعودته إلى المغرب عبر طائرة خاصة.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى