fbpx
الأولى

تسمم غذائي حاد كاد يودي بحياة 24 شخصا بالداخلة

 

استقبل قسم المستعجلات بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بالداخلة، امس الجمعة، 24 شخصا تعرضوا لتسمم غذائي جماعي حاد، خضعوا جميعهم للعلاجات الضرورية وللتحاليل المخبرية، قبل أن يتم الإبقاء على 15 شخصا منهم تحت مراقبة طبية حثيثة حتى يتماثلوا للشفاء التام، فيما غادر الباقون المؤسسة الصحية بعدما تأكد الطاقم الصحي الذي أشرف على إسعافهم بأن حالتهم مستقرة و لا تدعو للقلق.
وفور علمها بالواقعة، قامت وحدة اليقظة الوبائية والصحة البيئية، التابعة للمندوبية الإقليمية للصحة لوادي الذهب، بإجراء تقصي وبائي وأخذ عينات بيولوجية، بهدف تحديد مصدر التسمم، والحد من انتشاره. إذ تشير النتائج الأولية لهذا التحقيق إلى احتمال أن يكون المصدر المشترك للتسمم هو استهلاك لحوم وكبد الإبل تم اقتناؤها من محل جزارة كائن بوسط مدينة الداخلة.
وتحت إشراف السلطة المحلية، وبتنسيق تام مع باقي المصالح المختصة في إطار اللجنة الإقليمية البين قطاعية، تم اتخاذ مجموعة من الإجراءات الاحترازية، حيث تم إغلاق محل الجزارة، وحجز احتياطي منتوجاته من اللحوم، وذلك كإجراء احترازي في انتظار نتائج التقصي الوبائي والتحاليل المخبرية.

يوسف الساكت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى