fbpx
الرياضة

اليوسفية يتضامن مع لاعبيه ومدربيه

الدريوش: كنا سباقين إلى إغلاق ملاعبنا حرصا على سلامة الرياضيين
سارع المكتب المديري لأولمبيك اليوسفية إلى صرف الرواتب الشهرية لجميع لاعبيه ومدربيه في جميع الفروع المنضوية تحت لوائه.
وقال عبد الحكيم الدريوش، رئيس النادي، في اتصال هاتفي مع «الصباح»، إن أول شيء قام به مكتبه هو إغلاق الملاعب، وصرف الأجور الشهرية للاعبين والمدربين لأنهم يعيلون أسرهم.
وتابع الدريوش «كنا سباقين إلى اتخاذ قرار يقضي بإغلاق جميع الملاعب والقاعات الرياضية، إذ بمجرد البدء في اتخاذ قرارات لمواجهة الوباء على الصعيد الوطني بادرنا إلى إغلاق ملاعبنا وقاعاتنا، حرصا على سلامة الرياضيين، لأن الأهم من هذا كله هو أن يكون الجميع بخير».
وأكد الدريوش أن النادي لم يتخل عن لاعبيه ومدربيه، وسارع إلى صرف مستحقاتهم، وأوضح قائلا «نعلم جيدا أن جميع المدربين واللاعبين لهم التزامات عائلية، وأن ذلك يحتاج موارد مالية، لهذا سارعت إلى صرف أجورهم الشهرية دون استثناء. الوضع الراهن يفرض مزيدا من التكافل والتضامن، ونتمنى أن يكون الجميع بخير، ونتمنى أيضا أن لا يطول هذا الوضع الاستثنائي».
وقال رئيس المكتب المديري للنادي اليوسفي إن ناديه ملتزم باحترام عقوده مع اللاعبين والأطر التقنية، وينتظر ما ستؤول إليه الأوضاع.
وأضاف» نادينا معروف على الصعيد الوطني بأنه يحترم تعاقداته مع اللاعبين والأطر التقنية، لكن هذا لا يمنع من أننا ننتظر مستجدات هذا الوباء، لاتخاذ ما يلزم لاحقا، وأؤكد بأن ذلك لن يخرج عن سياق ما ستقرره الجامعات الوصية في كل الأصناف».
ح. ر (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى