fbpx
وطنية

الاتحاد المغربي للشغل يفتتح السنة بالتصعيد

 

أعلن إضرابا وطنيا ليومين بقطاع الصحة احتجاجا على الاقتطاع من أجور المضربين

قررت الجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل اللجوء إلى خيار التصعيد، بعد أن أعلنت إضرابا وطنيا يومي 16 و17 يناير المقبل، مصحوبا بوقفة احتجاجية أمام وزارة الصحة في اليوم الأول من الإضراب.
وتعتزم الجامعة الاستمرار في تنفيذ باقي أطوار هذا البرنامج الاحتجاجي بما فيها الاعتصام أمام وزارة الصحة، ومؤسسات حكومية أخرى، دفاعا عن “حقوق وكرامة العاملين بقطاع الصحة والفئات المرتبطة بهم


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى