fbpx
الأولى

تفكيك عصابة لسرقة السيارات بالبيضاء

تحيل مصلحة الشرطة القضائية عين السبع، اليوم (الجمعة)، على الوكيل العام، أفراد عصابة إجرامية خطيرة متخصصة في سرقة السيارات بالعنف وباستعمال السلاح الأبيض واعتراض السبيل للسرقة والسرقات الموصوفة التي كانت تستهدف المحلات التجارية ومكاتب التبغ وتعبئة الهاتف المحمول.وحجزت عناصر الشرطة القضائية التي نسقت في عملياتها مع المصلحة الولائية، ست سيارات ومحجوزات متحصلة من بعض العمليات التي نفذها أفراد العصابة المتحدرون من سيدي عثمان وسيدي مومن وحد السوالم ببرشيد.

جاء إيقاف أفراد العصابة إثر مداهمة عناصر الشرطة القضائية التابعة لأمن عين السبع بتنسيق مع المصلحة الولائية، صباح الثلاثاء الماضي، منازل بعض أفرادها.
وأفادت مصادر “الصباح” أن العملية أسفرت في البداية عن إيقاف شخصين، دلا بدورهما على أفراد العصابة، والمتحدرين من سيدي عثمان وسيدي مومن بالبيضاء وحد السوالم ببرشيد.
وأضافت مصادر متطابقة أن الأبحاث في القضية، انطلقت إثر توصل دوائر الشرطة ومصالح الأمن بشكايات حول سرقة السيارات مقرونة بالعنف، إذ تبين من خلال تجميع الشكايات أن الأمر يتعلق بعصابة واحدة، لتشابه الطريقة المستعملة في السرقة، إذ أن الجناة يعمدون إلى مراقبة السائق بعد اختيار السيارة المستهدفة ويتعقبون سيره إلى أن يتوقف عند محل تجاري أو قرب منزله، ليباغتوه ويعنفوه قبل سرقة السيارة.
وأضافت المصادر ذاتها أن أغلب الحالات المسجلة ضدهم استهدفت نساء، وأن بعض العمليات تمت قرب مرآب السيارة، إذ يستغلون الوقت الذي تنزل فيه السائقة لفتح باب المرآب، للاستيلاء على ناقلتها وبما تحمله والفرار بها بعيدا. كما كانوا يعترضون سبيل المارة لسرقتهم ويستهدفون أيضا المحلات التجارية ومكاتب بيع التبغ وتعبئة الهاتف المحمول.
وساعد في كشف هوية الجناة حسب مصادر “الصباح”، التنسيق مع مصلحة الشرطة القضائية والشرطة العلمية، باستغلال بنك المعلومات المتوفر لدى الأخيرة، ليتبين أن أحد الجناة من ذوي السوابق، ويتم تحديد هويته بشكل مدقق، قبل إجراء مراقبة على الحي الذي يقطنه إلى أن تمكنت عناصر الشرطة القضائية من إيقافه رفقة شريك له، ليتم البحث معهما والانتقال لاعتقال الباقين بعد نصب كمين لهم.
وأوضحت المصادر نفسها أن أعمار أفراد العصابة، تتراوح بين 27 و35 سنة، وأغلبهم من ذوي السوابق القضائية في ترويج المخدرات والسرقة بالعنف وسبق لهم أن قضوا عقوبات حبسية.
واستكمالا للبحث، انتقلت عناصر الشرطة القضائية إلى الأماكن التي دل عليها المتهمون، لتحجز بعض المسروقات التي تعرف عليها أصحابها مثل هواتف محمولة وحاجيات خاصة، وبلغ عدد الموقوفين إلى حدود أمس (الخميس)، 12 متهما بينهم 3 فتيات تبين أن علاقة غير شرعية تجمعن ببعض المتهمين، بالإضافة إلى متهمين كانا يقتنيان المسروقات من العصابة.

المصطفى صفر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق