fbpx
الرياضة

الاعتداء على مديحي ببني ملال

تنازل محمد مديحي مدرب رجاء بني ملال، عن شكايته التي يتهم فيها شخصا بالاعتداء عليه، أول أمس (الأحد)، بملعب الفروسية ببني ملال، أثناء حضوره مباراة في كرة القدم، بعد تدخل أعيان ووجهاء المدينة، الذين التمسوا منه الصفح.
وحضر مديحي المباراة لمعاينة مجموعة من اللاعبين الشباب، الذين يمارسون في الفئات الصغرى لرجاء بني ملال، علما أنه عاين مباراة ثانية صباح اليوم نفسه بسوق السبت، بعد أن أثارته مهارات لاعب شاب يبلغ 17 سنة، يلعب ضمن اتحاد سوق السبت، وأبدى استعداده لضمه إلى صفوف الفريق الملالي.
وشوهد مديحي ليلة أول أمس (الأحد)، في حوار مع المشتكى به، الذي أكد ل»الصباح» أنه لم يعتد عليه، لكن تسببت شتائمه في إثارة ابنه الذي احتج على نعت والده بصفات قبيحة، وتحول التلاسن بينهما إلى شد وجذب، انتهى بإصابة مديحي في إحدى فقرات عنقه، تسلم إثرها شهادة طبية تثبت مدة العجز في 26 يوما.

سعيد فالق (بني ملال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى