fbpx
حوادث

سنتان لمروجة “قرقوبي” بمكناس

طوى القطب الجنحي التلبسي لدى المحكمة الابتدائية بمكناس، أخيرا، صفحات الملف عدد 2020/36، وأدان المتهمة (ف.ل) بسنتين حبسا نافذا، مع تغريمها عشرة آلاف درهم، بعد مؤاخذتها من أجل جنح الحيازة والاتجار ونقل المخدرات الصلبة (الأقراص المهلوسة)، والحيازة غير القانونية لها، وخرق الأحكام المتعلقة بحركة وحيازة المخدرات داخل الدائرة الجمركية بدون سند صحيح، إذ ارتأى تمتيعها بظروف التخفيف، مراعاة لحالتها الاجتماعية والعائلية ولانعدام سوابقها القضائية.
وذكرت مصادر”الصباح” أن القضية انفجرت في ثالث يناير الماضي، بعدما توصلت فرقة محاربة العصابات بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمكناس بمعلومات أكيدة، مفادها أن فتاة متحوزة بكمية كبيرة من الأقراص المهلوسة قادمة من طنجة على متن سيارة أجرة من الصنف الأول.
واستغلالا لهذه المعلومات انتقل طاقم من الفرقة إلى السد القضائي بطريق مولاي ادريس زرهون، ليتم إيقاف المتهمة، متلبسة بحيازة 899 قرصا من مخدر”إيكستازي”، مختلفة الألوان والأشكال، كانت تضعها بحمالة نهديها، حتى لا يفتضح أمرها.
وصبيحة يوم إيقافها استقلت المتهمة حافلة لنقل الركاب في اتجاه طنجة، وهناك التقت بمزودها، الذي اقتنت منه الأقراص المحجوزة مقابل 8500 درهم، وعمدت إلى وضعها بحمالة نهديها، لتعود أدراجها إلى مكناس.

خليل المنوني (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى