حوادث

كندي ضمن موقوفين بصالون “ماساج”

ضبط متلبسا بممارسة الجنس وأمن مراكش أسقط المسير وسبع فتيات

أنهت مصالح الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن مراكش، أول أمس (السبت)، أبحاثها مع متورطين في تحويل محل للتدليك إلى وكر للدعارة واستقطاب الأجانب، وهم 10 متهمين، ثمانية منهم فتيات إضافة إلى المسير ومتهم من جنسية كندية.
وعلمت “الصباح” أن المتهم الكندي، رغم ضبطه متلبسا بممارسة الجنس على إحدى المدلكات، لم يوضع رهن الحراسة النظرية، إذ أمرت النيابة العامة لدى ابتدائية المدينة الحمراء، بإطلاق سراحه، رفقة عاملة نظافة، وإيداع الباقيات والمسير في الحراسة النظرية والاستماع إليهم في محاضر قانونية قبل التقديم أمام وكيل الملك.
وخلف إطلاق سراح الكندي، ردود أفعال متباينة، سيما أنه ضبط متلبسا، كما لم يعلم إن كان حضر أول أمس جلسة التقديم أم لا.
وأفادت مصادر “الصباح”، أن العملية نفذت في إطار الحملات، التي دأبت ولاية أمن مراكش على شنها لمحاربة الجريمة، إذ عمدت عناصر الأمن التابعة إلى الدائرة 22، إلى مداهمة صالون التدليك الواقع في حي كيليز، بعد معلومات عن تحوله إلى وكر للدعارة واستقطاب الأجانب لممارسة الجنس، تحت قناع التدليك.
ومباشرة بعد تطويق عناصر الأمن للمحل، ولج ضابط ومعاونوه، إلى داخل الصالون، وتجولوا في مرافقه، ليتم ضبط المواطن الكندي في وضع جنسي رفقة فتاة لا يتجاوز عمرها 21 سنة، وإيقافهما على الفور، وتحرير محضر لمعاينة الواقعة.
وأوقف في العملية نفسها ثماني فتيات، تبين أن إحداهن تعمل منظفة ولا تقوم بالتدليك، والسبع الأخريات اتضح أنهن كن في انتظار زبائن.
واتضح أن الصالون الذي يضم غرفا مخصصة للتدليك بها أسرة، مخصص لاستقطاب الراغبين في ممارسة الجنس، وأنه خصص مواقع على الأنترنيت للتواصل والاتسقطاب، كما سمح للفتيات باستقطاب الزبائن عن طريق حساباتهن الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي.
ولجلب الزائر الأجنبي، بعد استدراجه على الأنترنيت أو بعد اتصاله بالرقم الهاتفي المنشور في إعلانات إلكترونية باسم الصالون المشهور، تتم مفاتحته في مجمل الخدمات الجنسية، وفي توفر عدد من الفتيات الجميلات، كما يتم التأكيد على أنه يمكن اختيار الفتاة التي ستتكلف به، عبر عرضهن عليه تباعا.
المصطفى صفر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق