fbpx
الرياضة

يـومـيـر يـقـود الـنـادي الـقـنـيـطـري أمـام “الـمـاص”

شيبار يقترب من مغادرة “الكاك” بعد رفضه توقيع عقد اللوزاني

علم «الصباح الرياضي» أن عبد القادر يومير، مدرب النادي القنيطري، سيقود الأخير في المباراة التي يحل فيها ضيفا على المغرب الفاسي نهاية الأسبوع الجاري بملعب مركب فاس، لحساب الدورة التاسعة من منافسات البطولة.
وأوضح مصدر مطلع، أن جامعة كرة القدم وعدت يومير بمنحه ترخيصا مؤقتا لتسيير مباراة فريقه أمام الماص، في انتظار الحسم في ملف النادي القنيطري. وكان يومير قاد مباراة النادي القنيطري وأولمبيك خريبكة السبت الماضي من المدرجات، بعدما رفضت جامعة كرة القدم الترخيص له بذلك، بحجة وجود مكتبين مسيرين.
وينتظر أن يكون مكتب أنس البوعناني توصل بوصل إيداع نهائي، أمس (الثلاثاء)، من قبل السلطة المحلية من أجل الشروع في مهامه التسييرية بصفة قانونية، علما أنه توصل قبل أسبوع بوصل إيداع مؤقت.
من ناحية ثانية، مازال شد الحبل مستمرا بين أعضاء مكتب شيبار والسلطة المحلية، بعدما قرر عبد الواحد بناني ومحمد الفيلالي توجيه استفسار إلى باشا القنيطرة عن طريق عون قضائي، مطالبين إياه بتعليل رفضه تسليم المكتب المذكور وصل إيداع نهائي بعد مرور أكثر من ستين يوما، علما أن الباشا كان منح وصل إيداع مؤقت لمحمد شيبار في 10 غشت الماضي بصفته رئيسا للنادي القنيطري.
وارتباطا بالموضوع نفسه، كشفت مصادر متطابقة أن شيبار يمهد لتقديم استقالته، رضوخا لضغوطات السلطة المحلية، إذ قرر عدم التوقيع على أي وثيقة، كما رفض توقيع العقد مع المدرب عبد الخالق اللوزاني، ما يؤكد أن استقالة شيبار باتت مسألة وقت فقط، بعدما قرر الابتعاد كليا عن النادي القنيطري.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق