fbpx
الرياضة

المغرب التطواني يغرم بنهنية 35 مليونا

اللاعب قال إن العامري سب والدته وإن زيدان خسر كأس العالم بسبب ذلك

غرمت اللجنة التأديبية للمغرب التطواني، صباح أول أمس (الاثنين)، عبد الكريم بنهنية، لاعب الفريق 35 مليون سنتيم مع إنزاله إلى فريق الأمل خلال الفترة المقبلة، على خلفية ملاسناته مع عزيز العامري مدرب الفريق، بعد نهاية المباراة الإعدادية التي جمعت الفريق بوداد فاس.
وقال بنهنية، إن عزيز العامري، مدرب الفريق، هو الذي بدأ في سبه بعد نهاية المباراة الإعدادية، مضيفا أن عددا من لاعبي الفريقين شاهد على الحادثة. وأوضح بنهنية في اتصال هاتفي مع ”الصباح الرياضي”، ”بعد نهاية المباراة توجه إلي وبدأ في سب والدتي، الشيء الذي جعلني أثور في وجهه، لأن ليس هناك شيئا أعز من الوالدين، لقد خسر زين الدين زيدان كأس العالم لأن ماتيراتزي سب عائلته”.
وبخصوص أسباب توتر العلاقة مع العامري قال ”منذ البداية لم يكن العامري يرغب في وجودي بالفريق، لكنني استطعت فرض نفسي من خلال اجتهادي في التداريب ومباريات الفريق الرديف، وعند بداية الموسم الجاري وبعد أن جلب العامري عددا من اللاعبين قرر إبعادي، وفي مباراة وداد فاس، ورغم إصراره على أن أسدد ضربات الأخطاء طلب مني عدم تسديد إحداها مانحا الفرصة للاعب من أمل الفريق، وبعد نهاية المباراة تقدم إلي وبدأ في سبي وشتم والدتي”.
وفي السياق ذاته، أكد بنهنية أنه لم تكن له أي مشاكل طيلة مساره الرياضي مع أي مدرب، ”لعبت تحت قيادة فاخر والسكتيوي والكثير من المدربين، لكن لم تكن لدي أي مشاكل، وحتى بالمغرب التطواني كنت أنفذ كل تعليمات العامري بحذافيرها، كما أنني أحترم الجمهور التطواني والمكتب المسير”.

أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق