fbpx
حوادث

الوكيل العام بأكادير يدعو لتعزيز الحكامة

أكد عبد الكريم الشافعي، الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بأكادير، على أن نجاح قرار جلالة الملك بخصوص الانتقال من نموذج تنموي يبدو أنه استنفد مقوماته، إلى نموذج تنموي جديد يستجيب لتطلعات الشعب المغربي بمختلف شرائحه، يقتضي تهييء الأجواء الكفيلة بإنتاج عدالة قوية وفعالة والانخراط في الورش الإصلاحي في مجال التخليق ومحاربة الفساد. وحث على نهج مقاربة موضوعية لتكريس الثقة والتصدي للاختلالات وحماية المال العام وتعزيز الحكامة. ودعا في كلمته لمناسبة افتتاح السنة القضائية الجديدة 2020 الجمعة الماضي، مكونات القضاء إلى الانخراط في تحقيق التنمية، انطلاقا من الشعار المختار من قبل محكمة النقض لافتتاح السنة القضائية “العدل أساس التنمية الشاملة”.
وأعرب الوكيل العام عن افتخاره واعتزازه، بتوديع السنة القضائية 2019، ب”الإنتاج النوعي الغزير الذي حققته النيابة العامة، وتقليص آجال معالجة الشكايات وأمد دراسة المحاضر، والانفتاح على المرتفقين والإنصات إليهم، والتفاعل مع انشغالاتهم، والحرص على إنصاف المظلومين من بينهم، وإيصال الحقوق إلى أصحابها في أقصر أمد ممكن، توثق له حصيلة السنة من خلال الأرقام والمعطيات ذات الدلالات العميقة والمعبرة عن عمل النيابة العامة”.
وأشاد بنتائج تحديث العمل القضائي للنيابة العامة ورقمنته، موضحا بأن النيابة العامة انخرطت بشكل إيجابي في ما تم تسطيره من مكننة لضمان بنية رقمية آمنة. وتم الرفع من جودة الخدمات المقدمة للمرتفقين ومساعدي القضاء والتوصل بالمعلومة عن بعد، إذ عرفت نسبة رقمنة الملفات الزجرية بهذه النيابة العامة 100 % منذ سنوات، إذ تم تسجيل كل الملفات المحالة على أنظار هذه النيابة العامة بالسجل الرقمي.
أما في ما يرتبط بالأرشيف، فقد أعيدت هيكلته وتم نقل عدد من المحاضر والشكايات والملفات المحفوظة إلى مركز الحفظ بمراكش. وذكر الشافعي بأن أرشيف محكمة الاستئناف بأكادير احتل الصف الأول على مستوى محاكم الاستئناف، بناء على النقط المحصل عليها سنة 2018.
محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى