fbpx
أخبار الصباح

أخبار الصباح

> الجديدة
فتح قاضي التحقيق المكلف بجرائم الأموال بالبيضاء، الأسبوع الماضي، بحثا جديدا، مواصلا التحقيق التفصيلي في ملف رئيس جماعة الجديدة السابق ومن معه، المتابعين من قبل الوكيل العام للملك، بتهم منها الارتشاء واستغلال النفوذ. وينتظر أن يتم الاستماع إلى آخر حلقة في الملف، ويتعلق الأمر بممثل الهيأة المغربية لحماية المواطنة والمال العام، التي طالبت مرارا بعقل ممتلكات المتهمين.
(م. ص)
> سائح
أصيب سائح بولوني بالداخلة، الجمعة الماضي، بجروح خطيرة، بعد أن اعترض سبيله مجهولون وهاجموه بأسلحة بيضاء وسلبوه ماله وأمتعته. وأكدت مصادر “الصباح” أن السائح حاول مقاومة مهاجميه، إلا أنهم تفننوا في توجيه الطعنات إليه، مبرزة أن الحادث تسبب في استنفار جميع الأجهزة الأمنية لاعتقال المتورطين، وأن حالة غضب سادت بالمدينة لأنها صغيرة ولها مدخل واحد ويسهل التحكم فيها أمنيا.
(م. ل)
> مناظرة
أفادت مصادر “الصباح” أن مناظرة كانت ستجمع ثلاثة مرشحين للأمانة العامة لـ”البام”، بمبادرة من إذاعة خاصة، بعد غد (الأربعاء)، تعذر عقدها، بعد اعتذار محمد الشيخ بيد الله عن المشاركة، فيما وافق سمير بلفقيه وعبداللطيف وهبي على التناظر. وأوضحت المصادر ذاتها أن قناة خاصة هي الأخرى اتصلت بالمرشحين المذكورين، لكنها قوبلت برفض بيد الله.
(ب. ب)
> “كورونا”
أرسلت شركة يوجد مقرها بخريبكة، الجمعة الماضي، شحنات أقنعة واقية وألبسة صحية، عبر طائرة متوجهة إلى الصين، التي تواجه فيروس “كورونا”. وحسب مصادر متطابقة، فإن حركة التصنيع توقفت بأكبر المدن الصناعية بالصين، ما نتج عنه خصاص كبير في تلك المواد، ليتم اللجوء إلى شركات استوردتها، في وقت سابق، من مصانع “ووهان” الموبوءة.
(م. ص)
> غرفة
قال امحمد لحميدي، رئيس غرفة الصناعة التقليدية بطنجة، إن الدعوى المعروضة ضده باستئنافية الرباط لا يقف وراءها مقاول، بل خصمه السياسي، الذي خسر ما يزيد عن سبع شكايات، منذ 2009، أمام المحكمة الإدارية بالرباط، والمحكمة الابتدائية والاستئنافية بطنجة، والمحكمة الدستورية، وشكاية أمام وزارة المالية، وشكايات أخرى، ولم يتمكن من ربح أي دعوى. وشدد لحميدي على أنه وضع ملفا سيقدمه للقضاء، لتأكيد الشكايات الكيدية السابقة، ودحض الشكاية الجديدة، التي هدفها “الانتقام”، بعد فوزه بعضوية مجلس المستشارين.
(ع. ل)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى