وطنية

أوزين يقاطع مؤتمر جهة البيضاء

تغيب محمد أوزين، المسؤول عن قطب التنظيم وعضو المكتب السياسي للحركة الشعبية عن اشغال المؤتمر الجهوي للحركة بجهة الدارالبيضاء- سطات، الذي التأم، أول أمس (الأحد)، بالمحمدية، برئاسة امحند العنصر، الأمين العام للحزب، وسعيد أمسكان رئيس المجلس الوطني.
وأفادت مصادر مقربة من الحركة، أن غياب أوزين عن المؤتمر، له صلة بقراره الأخير طلب تجميد نشاطه في جميع هياكل ومؤسسات الحزب، والذي فضل المكتب السياسي التكتم عن الموضوع، في انتظار تسوية داخلية ومعالجة الأسباب، التي تكون وراء غضبة رجل التنظيم، وأحد المقربين من الأمين العام.
كما سجل المتتبعون للمؤتمر الجهوي، غياب عدد من الوجوه القيادية في الحركة، مثل محمد الفاضيلي، ومحمد حصاد، فيما حضرت حليمة العسالي، وسعيد التدلاوي، المسؤول الجهوي بالبيضاء وعضو المكتب السياسي، إلى جانب عدد من المسؤولين الحركيين بالجهة.
وأكدت مصادر “الصباح”، أن وضعية الحزب بالجهة لا ترضي قيادة الحزب، بالنظر إلى ضعف الحضور على مستوى المؤسسة التشريعية، والتي لا تتجاوز برلمانيين اثنين في أكبر جهة. كما أن حضور الحزب في الجماعات الترابية ضعيف، ولا يتجاوز بضع جماعات، وهي الوضعية التي تؤرق قيادة الحزب.
ودعا العنصر في كلمته جميع الحركيين إلى العمل بجد، والاستعداد للاستحقاقات الانتخابية لسنة 2021، معربا عن أمله في أن تعكس الصورة الحقيقية للمواطن، حتى يصل صوته وآماله وتطلعاته وهمومه إلى أصحاب القرار.
ب. ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق