fbpx
أخبار الصباح

أخبار الصباح

> الرجاء
توصل الرجاء الرياضي برسالة من العصبة الوطنية الاحترافية لكرة القدم تخبره من خلالها بعدم تأجيل مباراته أمام الدفاع الحسني الجديدي، المقرر إجراؤها، اليوم (الثلاثاء) انطلاقا من السابعة مساء بملعب العبدي بالجديدة، لحساب مؤجل الدورة التاسعة من البطولة. وذكرت العصبة الاحترافية، في رسالة بعثتها، أمس (الاثنين) إلى الرجاء، بضرورة احترام مواعد المباريات، طبقا للفصل الثالث من قانون المنافسات، وأنها استجابت لطلبه بتقديم مباراة الفتح الماضية، بسبب سفر الفريق إلى الجزائر.
(ص. م)
> فنانة
مرت، أمس (الاثنين)، جلسة ساخنة أثناء محاكمة نجاة الوافي والمخرج سعيد خلاف، وتميزت بتغيير رئيس الهيأة واحتجاج دفاع زوج الوافي، بسبب رفض تأجيل القضية، لعدم حضور محام آخر. وقرر القاضي المناقشة، معتبرا الملف جاهزا. وبعد انتهاء المرافعات والكلمة الأخيرة للمتهمين بالتحريض على الدعارة، رفعت الجلسة، وتم تحديد 27 من الشهر الجاري للنطق بالحكم.
(م. ص)
> النواصر
كشفت حادثة سير خطيرة وقعت نهاية الأسبوع، قرب برشيد، حجم التسيب وسطوة الريع السياسي والعبث بممتلكات الدولة في عمالة النواصر. واتضح أن سائق سيارة مجنونة ارتطمت بجدار إسمنتي لم يكن سوى نجل مسؤول بالمجلس الإقليمي، كان “يلعب” بسيارة العمالة مع أنه غير حاصل على رخصة السياقة. وعلمت “الصباح” أن تحركات تجري في الكواليس لتغيير معالم مسرح الحادثة التي نجمت عنها أضرار مادية جسيمة.
(ي. ق)
>”مشرملون”
تعرض عمال نظافة تابعون لشركة تدبير المرفق بعمالة الحي الحسني بالبيضاء، إلى هجوم من قبل ثلاثة جانحين، في الرابعة صباحا من أمس (الاثنين). وكان الجناة يحملون أسلحة بيضاء، وسرقوا هاتف أحد العمال، وحاولوا مواصلة جرائمهم، لولا تدخل بنائين بسبب صراخ الضحايا. وكان عمال النظافة يجمعون الأزبال بواسطة جرافة وشاحنة بمدارة قرب حي قصبة الأمين.
(م. ص)
> جانحات
أسفر عراك بين نزيلات بمركز حماية الطفولة الفداء بالبيضاء، أول أمس (الأحد)، عن تخريب عدد من مرافقه، ما استدعى تدخل المصالح الأمنية، التي أوقفت المشتبه فيهن بأمر من النيابة العامة، في انتظار تقديمهن أمام القضاء. وأفادت مصادر “الصباح” أن سبب فوضى النزيلات، نزاع بين فتاتين تطور إلى شجار بين تسع فتيات، قمن خلاله بتكسير زجاج الواجهة الأمامية للمركز وبعض أبواب مرافقه.
(ي. ع)
> إنعاش
ترقد بقسم الإنعاش بمستشفى ابن رشد بالبيضاء، منذ السبت الماضي، والدة سجين قاصر، بعد أن أضرمت النار في جسدها. وأفادت مصادر متطابقة أن الحادث وقع داخل شقة تقطنها المرأة بدرب عبد الله بجماعة سيدي بليوط، ليتم نقلها إلى مستشفى مولاي يوسف، قبل توجيهها إلى المستشفى الجامعي ابن رشد. وعزت المصادر نفسها سلوك الأم، إلى عدم تمكنها من زيارة ابنها القاصر الموجود بالإصلاحية بسبب جريمة تتعلق بالسرقة.
(م. ص)
> قنطرة
لم يكتب لقنطرة تربط بين أحياء سيدي مومن وعين السبع بالبيضاء أن ترى النور، بعد توقف الأشغال بها منذ مدة. ويواجه الراجلون والسائقون، يوميا، جحيم الاختناق بالطريق، خاصة أن القنطرة تربط بين أحياء آهلة بالسكان، علما أنها تندرج ضمن مشاريع تأهيل البنيات التحتية لمجلس المدينة.
(خ. ع)
> الصويرة
تواصل مصالح الأمن بالصويرة، منذ نهاية الأسبوع الماضي، التحقيق في ملابسات حادثة سير ارتكبها أحد نواب رئيس المجلس البلدي مساء السبت الماضي، وتسبب في إسقاط عمودين للإنارة العمومية، فضلا عن خسائر فادحة بالسيارة التابعة للمصلحة، قبل أن يتركها ويلوذ بالفرار. وذكرت المصادر أن الحادثة رغم أنها لم تخلف خسائر في الأرواح إلا أنها جعلت العضو المنتخب يختفي عن الأنظار، في الوقت الذي ما زالت تبحث عنه المصالح الأمنية.
(ع. م)
> المانوزي
أصدرت الهيأة التونسية للحقيقة والكرامة مقررا خاصا بحالة المختطف الحسين المانوزي، قضت بموجبه تصنيف ملفه ضمن حالات الانتهاكات التي تمس الحق في الحياة، وتستوجب من الدولة التونسية تعويضا عن الضرر المادي والمعنوي. وأكدت مصادر من عائلة المختطف أن تفاعل الهيأة التونسية مع قضية المانوزي يعتبر لبنة أساسية يعزز نضالها من أجل الحقيقة والإنصاف.
(ب. ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى