حوادث

تفكيك شبكات لترويج المخدرات بأزيلال

كمية من المخدرات سبق للمصالح الأمنية حجزها
يتوزع أفرادها على مختلف أنحاء الإقليم لتأمين وصول المخدرات إلى المدمنين

أوقفت سرية تابعة للدرك الملكي أربعة مروجين للمخدرات وماء الحياة بأزيلال، ثلاثة منهم يتحدرون من عائلة واحدة ( م.ع) (م. ط) (م. ح) وكلهم في عقدهم الثالث، في حين يتحدر (ه. ع) المتهم الرابع من عائلة أخرى.
وأفادت مصادر مطلعة، أن المتهمين الأربعة كانوا ينشطون داخل الحيز الجغرافي الخاضع لنفوذ الدرك الملكي بمركز جماعة آيت اعتاب، إذ كانوا يوفرون المخدرات بكل أصنافها لأبناء المنطقة الراغبين في التزود بها بعيدا مراقبة المكلفين بحماية أمن وسلامة السكان، لكن بعد مراقبة لصيقة  لتحركات المشتبه فيهم تم إيقافهم بعد نصب كمين لهم. وأضافت مصادر متطابقة، أنه بعد عملية تفتيش دقيقة للموقوفين الأربعة عثر رجال الدرك بحوزتهم على 20 غراما من الشيرا و 300 غرام من الكيف و20 غراما من “طابا” وكذا مبلغ مالي يناهز 14 ألف درهم يعتبر حصيلة يوم واحد من عائدات المخدرات التي تدر على شبكة المروجين أموالا باهظة يتقاسمون ريعها مع جهات نافذة.
وفي إطار المجهودات التي تبذلها مصالح الدرك الملكي بأزيلال  لمحاربة مختلف الظواهر الاجرامية، خاصة ترويج المخدرات بشتى أنواعها بتنسيق مع وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بأزيلال، أوقف مجموعة من مروجي المخدرات بالمنطقة، إذ تدخلت مصالح الدرك بواويزغت وأوقفت المتهم (م-ع) من مواليد 1966 متزوج وأب لأربعة أطفال، راكم من تجارته المحرمة تجربة كبيرة في مجال المخدرات، ساعدته على الإفلات من كمائن نصبت له مرات عديدة واستطاع أن يشكل خطرا داهما على رجال الدرك الذين سعوا بكل الوسائل لإيقافه لكن دون جدوى.
كما أوقفت مصالح الدرك ذاتها متهما خطيرا من ذوي السوابق العدلية، في منطقة تيلوكيت بأزيلال وبحوزته كمية مهمة من الشيرا كانت معدة للبيع  إذ حاصرته واستسلم بعد سد منافذ الهروب أمامه.  
ووفق مصادر مطلعة، ينتظر تقديم الموقوفين إلى العدالة بعد إنهاء مسطرة البحث وتكثيف التحقيق معهم سيما بعد تأكد مصالح الدرك من وجود شبكة لترويج المخدرات يتوزع عناصرها على مختلف مناطق إقليم أزيلال، إذ  يتوصل أفرادها بكميات من المخدرات المجلوبة من مناطق الشمال ويتكفلون ببيعها إلى زبناء يفدون إليهم في مناطق نفوذهم لتسلمها بعيدا عن أعين السلطات الأمنية التي عجزت لحد الآن عن إيقاف مروجين كبار يعرفون مناطق نفوذهم التي يمارسون فيها أنشطتهم المحرمة.
سعيد فالق (بني ملال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض