fbpx
مجتمع

تنديد بالطرد التعسفي لعمال ضيعات بتارودانت

نددت نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بمعاناة والطرد التعسفي الذي طال اثني عشر عاملا من عمال إحدى ضيعات الدواجن  بتارودانت، بسبب انتمائهم النقابي، بالإضافة إلى التهديد بالطرد وإرغام أزيد من 30 عاملا على التوقيع على الاستقالة من النقابة بعد تحريرها لهم وإرسالها إليهم عن طريق عون قضائي.
كما استغربت النقابة المذكورة ما سمته “التزام السلطات الإقليمية والمحلية الحياد السلبي تجاه المشكل، لأن صاحب الشركة من أعيان المنطقة، ورفض مندوبية الشغل القيام بزيارات الضيعات للوقوف على كل التجاوزات والظروف غير الصحية بها”.
 كما نبهت إلى استمرار معاناة العمال سوء المعاملة والاحتقار والعمل عشر ساعات متواصلة في اليوم مقابل 65 درهما، والحرمان من الراحة الأسبوعية والسنوية لغالبية العمال، ثم استمرار نظام الاعتقال والسجن بالضيعة لمدة 40 يوما متواصلة كل سنة بدون أي تعويض وبمباركة من مندوبية الشغل”. وحسب البيان ذاته، فإن النقابة المذكورة أكدت أنه “أمام استمرار صاحب الضيعات في تسلطه واستبداده بالعمال بأساليب تعود لسنوات الرصاص، دون أن يسأله أو يحاسبه أحد، فإن المكتب الإقليمي للاتحاد الوطني للشغل بتارودانت يتوجه إلى وزير الداخلية ووزير التشغيل بضرورة التدخل وإيفاد لجنة مركزية من أجل الوقوف على معاناة العمال، ويعلن عن دخوله في برنامج نضالي تصعيدي غدا الخميس أمام مقر الشركة ومقر دائرة أولاد تايمة، ابتداء من الساعة التاسعة صباحا.

إبراهيم أكنفار (تارودانت)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق