fbpx
الرياضة

“واحد من سبعة” يحرج رئيسة إذاعة مكناس

تلقت استفسارا بسبب برمجة برنامج مباشر دون موافقة الإدارةوجه محمد عياد، المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون رسالة استفسار إلى فاطمة عبد ربه، رئيسة المحطة الجهوية بمكناس حول برنامج «واحد من سبعة»، الذي كان يبث مباشرة على أثيرها واتضح للإدارة أنه غير مدرج في شبكة برامج الصيف لهذه السنة، وكذلك عدم احترامها لمذكرة صادرة في يونيو 2009. واعتبر محمد عياد، حسب ما أكدت مصادر لـ«الصباح»، ما أقدمت عليه فاطمة عبد ربه خطأ مهنيا فادحا، إذ عملت على تفويت برنامج مباشر لمتعاون خارجي دون موافقة فيصل العرايشي، الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون أو موافقته باعتباره مديرا عاما، تبعا لما تنص عليه المذكرة الصادرة بتاريخ 20  يونيو 2009 بخصوص الاستفادة من خدمات المتعاونين الخارجيين. وأكدت مصادر في تصريحها لـ «الصباح» أن الرسالة التي وجهها عياد يوم الاثنين الماضي إلى فاطمة عبد ربه طالبها فيها بموافاته بتفسير واضح لقرارها المتعلق ببث برنامج «واحد من سبعة» منذ 23 غشت الماضي لمتعاون خارجي وخرقها بذلك مذكرة 2009. ويذكر أن برنامج «واحد من سبعة» ينتمي إلى صنف برامج المسابقات وتصل مدته 52 دقيقة، ويتولى إعداده وتقديمه محمد الغيداني، الذي استفاد من برنامج المغادرة الطوعية منذ حوالي شهر ونصف بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون ثم بدأ يعمل متعاونا خارجيا مع المحطة الجهوية لمكناس.
ومن جهة أخرى، شغل محمد الغيداني منصب رئيس قسم الإنتاج في الإذاعة الأمازيغية ثم انتقل إلى الإذاعة الوطنية، حيث قدم عددا من البرامج كان آخرها «للأذن ذاكرة».
وفي محاولة لمعرفة رد فاطمة عبد ربه عن الاستفسار الموجه إليها والإدلاء بأسباب بث البرنامج المباشر «واحد من سبعة» ضمن شبكة برامج الصيف الماضي، اتصلت بها «الصباح»، لكن هاتفها ظل يرن دون أن تجيب.
وللإشارة فبعد تقاعد محمد الجفان، من منصب مدير الإذاعات الجهوية منذ سنوات ظل المنصب شاغرا ولم يتم بعد تعيين مسؤول في المنصب ذاته ليتولى تسيير أمور الإذاعات الجهوية التابعة للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون.

أمينة كندي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق