fbpx
افتتاحية

“الشوهة”

أقل ما يمكن أن يفعله عمدة البيضاء وبعض نوابه وأعضاء مؤسسة التعاون بين الجماعات، التي ترأسها رئيسة بلدية المحمدية، تقديم استقالاتهم والتواري عن الأنظار لعدة سنوات، حتى ينسى البيضاويون “وجوههم”. يفرض الحق والواجب والقانون أن يُساق الجميع أمام النيابة العامة، اليوم قبل الغد، للتحقيق معهم في أكبر فضيحة تعرفها العاصمةأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى