fbpx
أخبار الصباح

أخبار الصباح

> مون بيبي
أسقطت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، أول أمس (الأربعاء)، مشكوكا فيه جديدا، في ما بات يعرف بجرائم الابتزاز التي هزت مراكش. وعلمت “الصباح” أن المتهم الجديد مراسل موقع إلكتروني، سبق أن أدين في ملف للنصب، وقضى أربعة أشهر حبسا. وتحدثت مصادر متطابقة عن تورط المعني بالأمر في عمليات الابتزاز التي نفذت بواسطة صفحة بمواقع التواصل تحت اسم “حمزة مون بيبي”.
(م. ص)
> الصخور السوداء
اختفى عمال النظافة من أهم شوارع الصخور السوداء بالبيضاء، خاصة الزبير ابن العوام والحاج أحمد بلافريج، ما ترتب عنه انتشار الأزبال والروائح الكريهة، وزادت من حدتها مخلفات الباعة المتجولين، الذين اتخذوا من مكان غير بعيد عن مقر المقاطعة مقرا لتجمعهم من أجل عرض بضائعهم، متسببين في تشويه جمالية الحي وإرباك حركة السير، ما يستدعي تدخلا حاسما من القائد وأعوان السلطة.
(ي. ق)
> “شيخ”
أحالت عناصر المركز الترابي للدرك ببرشيد عون سلطة برتبة “شيخ” تابعا لقيادة الرياح، بإقليم برشيد، على النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بسطات، بعد اعتقاله بناء على مذكرة بحث وطنية صادرة عن الوكيل العام للملك. وحسب مصادر “الصباح”، فإن رئيس مركز الدرك توصل بمعلومة حول مكان وجود “الشيخ”، فتربص به إلى أن تمت محاصرته، ليودع السجن المحلي ببرشيد، مشيرة إلى أن الموقوف متابع بالشطط والابتزاز والضرب والجرح الخطيرين.
(م. ل)
> الصحراء
أكد أندرو موريسون، كاتب الدولة البريطاني المكلف بالتنمية الدولية ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، دعم بلاده الكامل للمسلسل الأممي الرامي إلى إيجاد حل لقضية الصحراء المغربية. وقال المسؤول البريطاني عقب مباحثات مع ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، إن “من المهم تأكيد الموقف الذي سبق أن عبرت عنه المملكة المتحدة، ومفاده أننا ندعم بشكل كامل المسلسل الأممي، والجهود الجدية وذات المصداقية التي يبذلها المغرب في هذا الصدد”.
(أ.أ)
> أكدال
اشتكى مستشارو فدرالية اليسار الديمقراطي بمجلس مقاطعة أكدال الرياض بالرباط، رئيسة المقاطعة المنتمية إلى العدالة والتنمية، إلى والي الرباط، بسبب عدم الدعوة إلى عقد دورة شتنبر الجاري في الأسبوع الأول من الشهر، كما هو منصوص عليه في القانون التنظيمي للجماعات الترابية. وطالب مستشارو الفدرالية من سلطة الرقابة ترتيب الجزاءات القانونية الناتجة عن هذا التقصير.
(ب. ب)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق