fbpx
حوادث

درك اليوسفية يحقق مع رئيس جماعة سيدي شيكر

يواجه تهم خيانة الأمانة والاختلاس وتبذير أموال عامة والتلاعب في صفقات عمومية

تعيش أغلب جماعات إقليم اليوسفية، صيف هذه السنة، على إيقاع التوتر، نتيجة تحريك مجموعة من الملفات المرتبطة بالاختلاس والتلاعبات في الصفقات العمومية والاغتناء على حساب المال العام.
آخر فصول هذا المسلسل، الذي تتابعه عن كثب جمعيات وفعاليات المجتمع المدني، ذلك المرتبط بجماعة سيدي شيكر التي تعتبر من أهم جماعات الإقليم، إذ باشرت عناصر المركز القضائي للدرك الملكي، بحثها مع «هشام البقالي» رئيس الجماعة، المتهم بالاختلاس وخيانة الأمانة وتبذير المال العام.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى