fbpx
ملف الصباح

العمرة تنعش السياحة الدينية

مغاربة “هاي” يقصدون الديار المقدسة لأداء مناسك العمرة والترويح  عن النفس في أفخم الفنادق

على عكس كثير من الناس الذين يختارون الشواطئ للاستجمام والترفيه، أو الفضاءات الطبيعية، خاصة الجبلية منها وذات الشلالات للاستجمام، نجد أن فئة جديدة من المغاربة يختارون قضاء عطلتهم، التي تتزامن في السنين الأخيرة مع حلول شهر رمضان، بالديار المقدسة، فالعمرة ليست مناسبة لأداء شعيرة دينية فقط، بل أضحت، في الآونة الأخيرة، فرصة ممتازة للقيام بسياحة من نوع آخر، سياحة تحفظ الطقوس الدينية وتضمن أداء مناسك العمرة، لكنها، في المقابل لا تغفل عن ضرورة إيجاد فسحة، تكبر أو تصغر، وتتنوع، حسب “سخاء” المعتمر، حتى يتمكن من قضاء


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى