fbpx
أخبار الصباح

أخبار الصباح

> سلاح
باشرت المصالح الأمنية التابعة لمنطقة أمن أنفا بالبيضاء، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة مع مهاجر مغربي، إثر إيقافه مساء أول أمس (الأربعاء) متحوزا سلاحا ناريا وسط إحدى العلب الليلية بعين الذئاب. وينتظر أن تكشف التحقيقات ملابسات القضية وخلفيات حيازة الموقوف لمسدس وكيفية الحصول عليه .
(م. ب)
> رقمنة
تفتحص المفتشية العامة للمالية طرق صرف الاعتمادات المخصصة لإستراتيجية المغرب الرقمي، بعدما تبين أن هناك شبهات بوجود اختلالات في تحديد المقاولات المستفيدة، وغياب المواكبة، وعدم مراقبة مدى احترام المستفيدين لدفاتر التحملات التي على أساسها منح الدعم.
(ع. ك)
> أدوية
اختفت أدوية من المستشفى المتعدد التخصصات بآزرو، عبارة عن عقاقير تستعمل في علاج الأمراض النفسية والعصبية، إذ مكنت الأبحاث التي فتحتها الشرطة القضائية بالمدينة من إيقاف مشتبه فيه تورط في تلك السرقات أول أمس (الأربعاء)، وضبط في حالة تخدير وبحوزته علبتان من الأدوية المسروقة، كما استرجعت المصالح الأمنية كمية مهمة من الأدوية المسروقة.
(ك.م)
> هواتف
تعتزم الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات بتنسيق مع مصالح الداخلية، شن حملة ستهم محلات وتجار الهواتف المحمولة المستعملة المستوردة من الخارج. وأفادت مصادر أن هناك شبكات متخصصة في تهريب الهواتف المحمولة من الخارج وإعادة بيعها بالمغرب، ما يجعلها خارج المراقبة، ويمكن أن تستعمل في أفعال إجرامية.
(ع.ك)
 > إسبانيا
 أكدت الحكومة الإسبانية عبر بلاغ صادر عن وزارة خارجيتها، دعمها الكامل لقيام تنسيق بين المغرب وموريتانيا لتأمين حركة النقل عبر المعبر الحدودي الكركرات، ما اعتبر صفعة وجهت للنظام العسكري الجزائري الداعم لجماعة بوليساريو المسلحة التي أرادت سيادة الفوضى لتسهيل تجارة التهريب والأسلحة والمخدرات وتسلل الإرهابيين.
(أ.أ)
 > مقرر
تسلم مجلس المدينة، منذ نهاية الأسبوع الماضي إلى يوم العيد، أموالا من مواطنين في شكل رسوم على الذبح والسلخ ومبيت المواشي بالمجازر الحضرية، دون صدور مقرر جبائي، إذ تعتبر أية مداخيل مالية غير قانونية في غياب التأشير عليها من قبل المصالح المالية المعنية. وضخت العملية، التي تمت تحت إشراف شركة البيضاء للخدمات، زهاء 84 ألف درهم، بمعدل 240 درهما للرأس في حدود 350 رأسا حسب الطاقة الاستيعابية، في وقت فتحت مدن أخرى مجازرها مجانا للمواطنين.
(ي.س)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق