fbpx
الرياضة

تعيين خاليلوزيتش بعد العيد

عموتة وبوميل مساعدان للناخب الجديد والمفاوضات اقتربت من النهاية

علمت «الصباح»، أن جامعة الكرة تتجه إلى تعيين الحسين عموتة وباتريس بوميل، مساعدين للناخب الوطني الجديد، موازاة مع مهمتيهما مدربين للمنتخبين المحلي وأقل من 23 سنة.
وعينت الجامعة عموتة مدربا للمنتخب المحلي رسميا الخميس الماضي، وبوميل مدربا للمنتخب الأولمبي وجمال سلامي مشرفا على منتخب الشباب، كما عينت الويلزي أوشن واين روبيرتس مديرا تقنيا للجامعة، خلفا لناصر لاركيت، المقال من مهامه قبل شهرين.
وكشف مصدر مسؤول، أن الجامعة تنتظر الحسم في الناخب الوطني الجديد، الذي سيخلف الفرنسي هيرفي رونار، من أجل إعلان عموتة وبوميل مساعدين.
وتروم الجامعة من وراء هذه الخطوة إلى ضمان الاستمرارية بالمنتخب الوطني، فضلا عن دراية المدربين عموتة وبوميل بالمحترفين الممارسين في أوربا ولاعبي البطولة الوطنية.
وسيجمع المدربان بين مهمتيهما مدربين للمنتخبين المحلي والأولمبي، وبين منصبيهما الجديدين مساعدين للناخب الوطني، سيما أن أجندات المنتخب الوطني مختلفة عن مواعد والتزامات المحليين والأولمبيين، خلال الاستحقاقات القارية المقبلة.
وفي السياق ذاته، شرعت الجامعة رسميا في التفاوض مع البوسني وحيد خاليلوزيتش أمس (الأحد)، إذ ينتظر أن يكون فوزي لقجع، رئيس الجامعة اجتمع معه في فرنسا، للتفاوض حول إمكانية تدريب المنتخب الوطني في المرحلة المقبلة.
واعتبرت مصادر جامعية أن لقاءهما يعد الأول من نوعه إلى الآن، إذ لم يسبق للبوسني خاليلوزيتش أن توصل بعرض رسمي من الجامعة في الفترة الأخيرة، بما أنه كان مرتبطا مع نانت الفرنسي، قبل أن يفسخ عقده رسميا، بعد المباراة التي جمعت فريقه بجينوة الإيطالي الجمعة الماضي.
ونفت المصادر نفسها توصل الجامعة إلى اتفاق نهائي مع البوسني خاليلوزيتش، إذ سيواصل الطرفان مفاوضاتهما حول العديد من البنود المتضمنة في العقد، بما في ذلك الراتب الشهري والأهداف الواجب تحقيقها إلى غاية 2022، إذ تراهن الجامعة على بلوغ المنتخب الوطني نهائيات كأس العالم بقطر.
وحسب مصدر مسؤول، فضل عدم ذكر اسمه، فإن الحسم في تعيين الناخب الوطني سيكون بعد عيد الأضحى، إذ ترغب الجامعة في تسطير أهدافها مع المدرب الجديد، والاتفاق على مجموعة من الشروط، قبل توقيع العقد، وبالتالي تجاوز بعض الأخطاء، التي ارتكبت في عقد سلفه هيرفي رونار.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى