حوادث

العثور على جثة شاب بمكناس

توصلت المصالح الأمنية بمكناس مساء أول أمس (الأحد) بإخطار من قبل مواطنين عثروا على جثة شبه متحللة لشاب داخل بناية مهجورة على مستوى شارع علال الفاسي، المؤدي لحي برج مولاي عمر، ما استنفر عناصرها وانتقالها رفقة الشرطة العلمية و التقنية إلى المكان وقامت بمعاينة الجثة، التي تعود حسب مصادر مطلعة، لشخص مجهول الهوية قبل نقلها إلى مستودع حفظ الأموات بمستشفى محمد الخامس بمكناس، قصد إخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة أسباب الوفاة.

ورجح المحققون وبناء على المعاينة الأولية، فرضية أن تكون الجثة لأحد المتشردين المتحدرين من جنوب الصحراء اعتاد المبيت داخل البنايات المهجورة، التي تؤثث المنطقة، فيما لم تستبعد المصالح الأمنية ذاتها، أن يكون الأمر مرتبطا بفعل إجرامي.

وفي انتظار ما ستسفر عنه نتائج التشريح الطبي وكذا العينات الجنائية وأبحاث الشرطة العلمية والقضائية، تبقى الواقعة مجهولة المعالم وكل الاحتمالات واردة في هذه القضية التي هزت المدينة.

حميد بن التهامي(مكناس)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق