حوادث

اعتقال ستيني اغتصب طفلة

استغل مناسبة عائلية لممارسة الجنس عليها وأمها تعرضت لمحاولة اختطاف لمنعها من تقديم شكاية

أحالت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي “بريكشة” بإقليم وزان أول أمس (الاثنين) على الوكيل العام للملك باستئنافية تطوان، ستينيا اغتصب طفلة تبلغ من العمر ست سنوات.
وأفادت مصادر “الصباح” أن المتهم من ذوي السوابق في اغتصاب الأطفال، غادر السجن قبل عيد الفطر الماضي بأيام بعد أن قضى عقوبة سجنية مدتها خمس سنوات بالتهمة نفسها، قبل أن يتورط في استغلال جنسي لطفلة تتحدر من عائلته.
وأوضحت المصادر أن أشقاء الجاني حاولوا اختطاف أم الضحية، وهي ابنة شقيقتهم، لحظة توجها بسيارة أجرة إلى مقر الدرك لتسليمهم شهادة طبية تؤكد حدوث الاغتصاب، إذ طاردوا سيارة الأجرة لمسافة طويلة، قبل أن يجبروا سائقها على التوقف وحاولوا إخراجها عنوة منها، قبل أن تتدخل فرقة دركية أشعرت بالأمر.
وتعود تفاصيل القضية، عندما استغل المتهم لقاء عائليا بمنزل والدته حضره أشقاؤه وأبناؤهم، فاستدرج الضحية، والذي يعد خال والدتها إلى منزل شقيقه واغتصبها، وبعدها سلمها درهم ونصف.
وعاد المتهم إلى منزل والدته وظل يتصرف بشكل عاد، قبل أن تتنبه والدة الضحية إلى وجود مني على سروال الضحية، ولما استفسرتها عن الأمر أخبرتها أن خالها مارس عليها الجنس.
وكاد اللقاء العائلي أن يتحول إلى مأتم، بعد أن هاجم شقيق أم الضحية المتهم بعصا بعد أن علم بالأمر، ولما رغبت الأم في تقديم شكاية للدرك الملكي تم تهديدها من قبل أخوالها بزج شقيقها في السجن بتهمة الضرب والجرح وطلبوا منها التزام الصمت. وحاول المتهم وضع عائلة الضحية أمام الأمر الواقع، فتقدم بشكاية إلى الدرك الملكي، يتهم فيها ابن شقيقته بالاعتداء عليه، لكن عناصر الدرك شكت في الأمر، خصوصا بعد أن تبين أثناء تنقيطه أن له سوابق في اغتصاب الأطفال، ولما تم استفساره عن سبب تعرضه للاعتداء، ارتبك في الإجابة، قبل أن ينهار ويعترف بأنه اغتصب الطفلة.
ونقلت أم الضحية ابنتها إلى المستشفى الإقليمي بوزان، وحصلت على شهادة طبية تؤكد وجود اغتصاب، وعندما استقلت سيارة أجرة للتوجه إلى مقر الدرك بـ”بريكشة”، لتسليم الشهادة الطبية، فوجئت بأخوالها يطاردونها بسيارة، قبل أن يحاولوا اختطافها لمنعها من التوجه إلى الدرك، حينها علم رئيس المركز الترابي للدرك بالأمر، فأرسل فرقة دركية، أجبرت المهاجمين على الفرار.
وداخل مقر الدرك استمع المحققون لأم الضحية، التي سردت تفاصيل اكتشاف تعرض ابنتها للاغتصاب، وسلمتهم شهادة طبية تؤكد تورط خالها المتهم في الجريمة.
وأشعر مسؤولو الدرك الملكي النيابة العامة،التي أمرت بوضع المتهم تحت تدابير الحراسة النظرية وإحالته عليها في حالة اعتقال.

مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض