وطنية

صعقة السلفادور تهز بوليساريو

شكل إعلان وزارة خارجية السلفادور القاضي بإعادة تقييم علاقاتها مع جمهورية الوهم، ضربة موجعة للجماعة الانفصالية، التي ظلت تروج لأطروحتها في بلدان أمريكا الجنوبية والوسطى، مستفيدة من دعم محتضنتها الجزائر.
وفوجئ المدعو ابراهيم غالي، رئيس الجمهورية الوهمية، الذي حضر حفل تنصيب الرئيس السلفادوري المنتخب، بإعلان وزارة الشؤون الخارجية، بأن الحكومة الجديدة بالسلفادور توجد حاليا في مرحلة تقييم علاقاتها الدبلوماسية مع الجمهورية الوهمية.
وأكدت الوزارة، في بيان لها، أنه بمجرد الانتهاء من التقييم، فإن حكومة السلفادور ستقوم بإطلاع المجتمع الدولي على قرارها في هذا الشأن.
وبتعليمات ملكية، حضرت منية بوستة، كاتبة الدولة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، الحفل الرسمي لتنصيب نجيب بوكيلي، الرئيس الجديد المنتخب، وهي الزيارة التي تميزت بإجراء الوفد المغربي لقاءات مع العديد من كبار المسؤولين السلفادوريين.
واهتزت المواقع المقربة من الجبهة لقرار السلفادور، معلنة تخوفاتها من مستقبل وجودها في هذا البلد، الذي رغم اعترافه بالكيان الوهمي، إلا أن بوليساريو لا تتوفر على سفارة بسان سالفادور.

برحو بوزياني

تعليق واحد

  1. On ne peut pas construire avec le vide puisque le vide restera un vide et les vendus et leurs maitres a la poubelle de l’histoire et le monde a compris que ses voyous ne représentent pas le peuple algérien tout simplement une mafia champion de la trahison et des mensonges ils ne sont plus crédible de parler au nom du peuple algerien qui demande que cette mafia qu’elle dégage et rendre des comptes devant le peuple algerien

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق