fbpx
وطنية

بنكيران: لا أؤمن بالوظيفة العمومية مصدرا للرزق

قال عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، إنه لا يؤمن بالوظيفة العمومية مصدرا للرزق، مضيفا أن الرزق موجود في أرض الله الواسعة، وأن المغرب يوفر فرصا عديدة للعمل، إذ أنه مجال خصب للاشتغال في شتى المجالات.
وأوضح رئيس الحكومة، في كلمة ألقاها بمناسبة إطلاق البوابة الإلكترونية للتشغيل العمومي، صباح أمس (الجمعة) بالرباط، أنه لو كان بإمكان الموظفين أن يستمعوا ويعملوا بنصيحته لغادر العديد منهم الوظيفة العمومية، قبل أن يزيد قائلا “كدت أقول حتى الوزراء”، لأن أبواب الرزق مفتوحة. وأكد بنكيران أن عددا ممن نصحهم بالعمل بعيدا عن الوظيفة العمومية أصبحوا على أحسن حال وكونوا ثروة. وقال رئيس الحكومة إن إطلاق موقع التشغيل العمومي يندرج في سياق تكريس مبادئ المساواة وتكافؤ الفرص والاستحقاق في التوظيف العمومي. وأضاف أن ذلك يتماشى مع الإصلاحات التي باشرها المغرب، والتي تكرست باعتماد دستور جديد.
وتحدث بنكيران عن انخراط المغرب في ورش الإصلاح الشامل الذي من شأنه أن يقود إلى التنمية المستدامة وإرساء دعائم دولة الحق والقانون. وشدد على أهمية ورش تحديث الإدارة في ترسيخ الثقة المتبادلة بين الإدارة والمواطنين. وأكد أن إطلاق موقع التشغيل العمومي يعتبر “عملا كبيرا” ولكنه ليس سوى آلية، وأن الهدف الأساسي يتجلى في بذل الجهود من أجل إرجاع ثقة المواطن في الإدارة.
وأبرز رئيس الحكومة أن الدولة العصرية التي يطمح المغرب إليها هدفها خدمة مواطنيها، وأن زمن الدولة المتحكمة انتهى وليس من مصلحة البلد أن تعود،  مشيرا إلى أن صفحة الإدارة التي لا تسهر سوى على  خدمة مصالحها وليس مصالح المواطنين يجب أن تُطوى. وأكد أن التقدم الحقيقي واطمئنان المواطن لا يكون سوى من خلال الشعور أن الدولة في خـدمة المواطن.
وأبرز بنكيران أن التوظيف سيخضع مستقبلا لمعايير الشفافية والنزاهة وتكافؤ الفرص، وأنه سيكون بإمكان المواطنين الاطلاع على كافة الوظائف الشاغرة، التي سيتم الإعلان عنها سنويا في الوظيفة العمومية والجماعات، معتبرا ذلك شكلا من أشكال الثورة الهادئة التي ستمكن المغرب من الارتقاء إلى مصاف الدول المتطورة. ودعا بنكيران إلى الإسراع في تنظيم المباريات وفق معيار الشفافية، لأنه بدونها سيفتح التوظيف الباب أمام عدم تكافؤ الفرص، وبالتالي إحساس عدد من المواطنين بالظلم، وهو ما من شأنه أن يكرس الفساد.
في السياق ذاته، قال عبد العظيم الكروج، الوزير المنتدب المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، إن الوزارة اعتمدت إستراتيجية تروم تحديث الإدارة،  تضع المواطن والمقاولة في صلب العملية. وأوضح أن الوزارة باشرت إنجاز أوراش التحديث من خلال إجراءات تهم بالخصوص تبسيط المساطر الإدارية، واعتماد الحكامة، والاهتمام بالعنصر البشري.
وأكد الوزير أن موقع التشغيل العمومي سيمكن من تفعيل مبادئ الشفافية وتكافؤ الفرص، وسيشكل مرجعا أساسيا للمعطيات المتعلقة بالتوظيف، خاصة في ما يتعلق بضمان الشفافية في نشر لوائح المترشحين المنتقين ولوائح الانتظار والنتائج النهائية للمباريات.

جمال بورفيسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى